تخطي إلى المحتوى الرئيسي
جنوب السودان

اتفاق على وقف دائم لإطلاق النار في جنوب السودان

رئيس جنوب السودان سيلفاكير وخصمه رياك مشار، الخرطوم ( حزيران-يونيو 2018)
رئيس جنوب السودان سيلفاكير وخصمه رياك مشار، الخرطوم ( حزيران-يونيو 2018) (فرانس24)

اتفق رئيس جنوب السودان سيلفاكير وخصمه رياك مشار، يوم الأربعاء 27 حزيران-يونيو 2018 في الخرطوم على وقف دائم لإطلاق النار، يدخل حيز التنفيذ خلال 72 ساعة بعد التوقيع.

إعلان

وقع الخصمان على وثيقة تقضي بوقف إطلاق النار بحضور الرئيس السوداني عمر البشير في الخرطوم، واعتبر كير أن شعب جنوب السودان انتظر وتوقع هذا اليوم، وأكد مشار على ضرورة أن يؤدي هذا الاتفاق إلى انهاء الحرب.

ويشارك كير ومشار، منذ يوم الاثنين، في جولة جديدة من المحادثات في الخرطوم، على أمل التوصل الى حل للنزاع الذي تشهده البلاد منذ 2013. وكان الزعيمان قد أعربا، في الايام الأخيرة، عن أملهما في التوصل الى اتفاق سلام، وتأتي هذه المحادثات في أعقاب قمة لدول شرق افريقيا في اديس ابابا، انتهت دون تحقيق اختراق، وكانت الأمم المتحدة قد أمهلت أطراف النزاع حتى نهاية حزيران/يونيو من اجل التوصل "الى اتفاق سياسي قابل للاستمرار" مع التلويح بفرض عقوبات.

واندلعت الحرب في جنوب السودان في كانون الاول/ديسمبر 2013 عندما اتهم كير نائبه في ذلك الوقت مشار بالتخطيط للانقلاب عليه. وأدت الحرب الى مقتل عشرات الآلاف وتشريد نحو أربعة ملايين شخص، واشتعلت، في البداية، بين أكبر مجموعتين عرقيتين في جنوب السودان، "الدينكا" التي ينتمي إليها كير و"النوير" التي ينتمي إليها مشار، ثم ظهرت، منذ ذلك الحين، ميليشيات أصغر تتقاتل في ما بينها ما يثير الشكوك بشأن قدرة الزعيمين على وقف الحرب.

وحصل جنوب السودان، الذي يضم عدة عرقيات، على استقلاله عن السودان في 2011 بعد حرب طويلة ودامية.

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن