أرشيف

بالفيديو...أربعة من مقاومي النازية الفرنسيين يرقدون في مقبرة العظماء

الصورة من ويكبيديا
إعداد : مونت كارلو الدولية

من الذين تصدوا في فرنسا بشراسة وبشجاعة للنازية أربعة أشخاص سمح لهم بالاستراحة في نهاية المطاف في ما يسمى " مقبرة العظماء" أو " معبد الجمهورية" الفرنسي الذي يجسده مبنى "البونتيون " الباريسي الشهير . إنهم جيرمان تيليون وجنفييف ديغول وبيار بروسوليت وجان زاي.

إعلان

 لقد أبعد النازيون جيرمان تيليون الباحثة في علم " الأجناس" وجنفييف ديغول نجلة أخ الجنرال ديغول وزجوا بهما في أكبر معتقل نازي مخصص للنساء والأطفال. ولكن هاتين المقاومتين استطاعتا الثبات أمام بطش النازيين وواصلتا الدفاع عن حقوق المستضعفين حتى مماتهما.

ولم يمهل النازيون بيار بروسوليت وجان زاي وقتا يسمح لهما بعد نهاية النظام النازي بمواصلة معركتهما من أجل الكرامة ومبادئ الحرية والعدالة. ولكن هذين المقاومين كانا عظيمين لأن بروسوليت فضل الانتحار على إفشاء أسرار المقاومة . أما زاي فقد اغتالته ميليشيا فرنسية كانت متواطئة مع النازيين لأنه كان يدافع عن كرامة الإنسان وحريته.

و هذا الفيديو يحكي قصة المقاومين الأربعة الذين دخلوا مقبرة العظماء:

إعداد : مونت كارلو الدولية
هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن