تخطي إلى المحتوى الرئيسي
أخبار العالم

هل يختفي المسيحيون من الشرق الأوسط؟

 /البابا فرنسيس
/البابا فرنسيس (أ ف ب) 07_07_2018

أعرب البابا فرنسيس، يوم السبت، عن مخاوفه من "تلاشي" الوجود المسيحي في الشرق الاوسط، ما سيؤدي إلى "تشويه وجه المنطقة"، وذلك قبل أداء صلاة مشتركة بحضور غالبية بطاركة كنائس الشرق الأوسط.

إعلان

قال البابا في باري بجنوب ايطاليا ان "الشرق الاوسط بات مكانا يرحل فيه الناس عن أرضهم، وهناك خطر تلاشي وجود اخوتنا واخواتنا في الايمان ما سيؤدي إلى تشويه وجه المنطقة، لأن الشرق الاوسط بدون مسيحيين لن يعود هو نفسه".

وأضاف البابا قائلا "اللامبالاة تقتل، ونريد أن نكون صوتا يقاوم جريمة اللامبالاة"، ومضى يقول "نريد أن نكون صوتا لمن لا صوت لهم، وللذين يحبسون دموعهم لان الشرق الاوسط يبكي اليوم، وللذين يعانون في صمت بينما يدوسهم الساعون الى السلطة والثروة".

ووصف البابا الشرق الأوسط بأنه "تقاطع للحضارات ومهد للديانات السماوية".

ودعا البابا الى باري ممثلي غالبية بطاركة الكنائس في الشرق الاوسط، من بينهم بطريرك القسطنطينية بارتلماوس الاول (تركيا) والمتروبوليت هيلاريون ممثّلا بطريرك موسكو كيريل، وايضا بابا الاقباط تواضروس الثاني، وبطريرك الموارنة بشارة الراعي، بالإضافة الى بطاركة آخرين من كنائس كاثوليكية.

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن