تخطي إلى المحتوى الرئيسي
الشرق الأوسط

ريك مشار يعود إلى منصبه كنائب لرئيس جنوب السودان

 ريك مشار
ريك مشار /أ ف ب

قالت الرئاسة في جنوب السودان، يوم الأحد، إن ريك مشار النائب السابق للرئيس سيعود لمنصبه في إطار اتفاق سلام لإنهاء حرب مستمرة منذ خمس سنوات مزقت أحدث دولة في أفريقيا.

إعلان

أفاد بيان الرئاسة أن الاتفاق تم التوصل إليه خلال محادثات جرت في عنتيبي في أوغندا توسط فيها الرئيس الأوغندي يوويري موسيفيني وحضرها رئيس جنوب السودان سيلفا كير ورئيس السودان عمر حسن البشير ومشار.

بعد اجتماع استمر عشر ساعات اتفقت الأطراف، على أن يكون هناك أربعة نواب للرئيس وأن يعاد تنصيب الدكتور ريك مشار نائبا اول للرئيس، وفقا للبيان الذي أوضح أن الحكومة والمعارضة وافقتا على المقترح، لكن "ستجرى المزيد من المشاورات من أجل التوصل إلى قرار نهائي".

ويشهد جنوب السودان حربا منذ عام 2013، عندما وقع خلاف بين كير ومشار وتحول إلى مواجهة عسكرية، وأودى الصراع بحياة عشرات الآلاف، إضافة إلى نزوح ربع سكان البلاد البالغ عددهم 12 مليون نسمة وخفض انتاج النفط الذي يعتمد عليه اقتصاد البلاد بالكامل تقريبا.

ويأتي الاتفاق على منصب مشار في إطار جهود جديدة للوساطة يبذلها زعماء المنطقة من أجل التوصل إلى اتفاق سلام وإنهاء الحرب. وكان اتفاق مماثل في عام 2015 قد فشل وتجددت المواجهات.

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن