تخطي إلى المحتوى الرئيسي
أخبار العالم

الكرملين ينتقد الحلف الأطلسي ويعتبره "ثمرة الحرب الباردة" وهدفه "المواجهة"

المتحدث باسم الكرملين ديمتري بيسكوف
المتحدث باسم الكرملين ديمتري بيسكوف أ ف ب

انتقد الكرملين الثلاثاء 10 تموز يوليو 2018 الحلف الأطلسي باعتباره "ثمرة الحرب الباردة" معتبرا أنه يهدف إلى "مواجهة" مع روسيا، ومؤكدا في الوقت نفسه أنه لا يريد التدخل في قمة الحلف في بروكسل.

إعلان

ويتخوف قادة الدول الأعضاء في الحلف الأطلسي من هذه القمة مع الرئيس الاميركي دونالد ترامب الأربعاء والخميس. وهم يتوقعون أن يتعرضوا للضغوط، وبالتالي للمضايقة من ترامب الذي يطالب بتقاسم العبء المالي للحلف.

وقال المتحدث باسم الكرملين ديمتري بيسكوف "هذه الخلافات ليست شأننا. وعلاقتنا بالحلف الاطلسي معروفة تماما".

وأضاف أن "هذا الحلف هو ثمرة الحرب الباردة والمواجهة في تلك الفترة. وقد تشكل من أجل المواجهة وباسمها".

واكد ان "كل ما يقوم به على المدى البعيد -التقدم نحو حدودنا وتطوير بنيته التحتية العسكرية في اتجاه حدودنا- يؤكد في كل مرة جوهر هذا التحالف"، مشيرا الى ان روسيا تحافظ رغم كل شيء على "اتصالات متواضعة الى حد ما" مع الحلف الاطلسي.

وتعتبر روسيا كل تمدد للحلف الأطلسي في اتجاه حدودها مؤشر اعتداء عليها وسعيا الى محاصرتها.

وتتهم ايضا الحلف الاطلسي والولايات المتحدة باستدراجها الى سباق محموم "للتسلح" وكسر "التوازن العسكري" المعمول به في اوروبا منذ سقوط الاتحاد السوفياتي.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.