تخطي إلى المحتوى الرئيسي
الحرب في اليمن

السفير الفرنسي في اليمن يجتمع بقادة حوثيين في صنعاء

( أ ف ب)
نص : مونت كارلو الدولية | مونت كارلو الدولية / أ ف ب
2 دقائق

—أفاد مصدر دبلوماسي فرنسي بأن السفير الفرنسي في اليمن المقيم في الرياض، اجتمع يوم الأربعاء 18 يوليو 2018 في صنعاء بقادة حوثيين وبحث معهم مسائل "إنسانية".

إعلان

وقال المصدر: "إثر اجتماع الخبراء حول الوضع الإنساني في اليمن الذي عقد بباريس في 27 حزيران/يونيو، زار كريستيان تيستو اليوم – الأربعاء 18 يوليو 2018 - صنعاء في زيارة تركز على القضايا الإنسانية".

وتابع "تقيم فرنسا اتصالات مع الحوثيين تهدف أساسا إلى تحسين الوضع الإنساني الذي لا يزال مأسويا"، بدون مزيد من التفاصيل.

ويعتقد ان السفير الفرنسي اثار على الأرجح في صنعاء مصير الفرنسي الان غوما المحتجز منذ حزيران/يونيو بعد توقفه في الحديدة لدواع تقنية.

ونهاية حزيران/يونيو 2018 ألغي السفير الفرنسي زيارة إلى صنعاء في آخر لحظة.

وقال زعيم الحوثيين عبد الملك الحوثي في مقابلة مع صحيفة لوفيغارو نشرت الاربعاء "لم نرفض اللقاء به. لكن طلبنا توضيحات بشأن دور فرنسا" خصوصا بشأن احتمال وجود قوات خاصة في اليمن.

واتهم الحوثي فرنسا ب "المساهمة في عدوان التحالف " في اليمن ببيع الاسلحة للسعودية والامارات. بيد انه استدرك قائلا: "نرى ان الموقف الفرنسي اقل سلبية من موقف بريطانيا".

وتخلت فرنسا عن تنظيم مؤتمر انساني رفيع المستوى عن اليمن نهاية حزيران/يونيو إثر شن هجوم الحديدة. وتحول المؤتمر الذي تشارك في تنظيمه السعودية، الى لقاء خبراء.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.