تخطي إلى المحتوى الرئيسي
أخبار العالم

مياه سد لاوس المُنهار أغرقت 17 قرية وهجّرت الآلاف في كمبوديا

رويترز

وصلت مياه السد الكهرمائي الذي انهار في لاوس الاثنين الى كمبوديا حيث اغرقت 17 قرية ودفعت آلاف الاشخاص الى الهرب.

إعلان

وقال مينغ كونغ الناطق باسم اقليم ستونغ سترينغ لوكالة فرانس برس ان "المياه غمرت 17 قرية بسبب السيول التي تلت انهيار السد في لاوس". واضاف "قمنا باجلاء 5600 قروي لان منازلهم تغمرها المياه"، بدون ان يشير الى  قتلى او مفقودين.

وتتوقع السلطات الكمبودية التي تنظم الاحد انتخابات تشريعية، ارتفاعا في مستوى المياه وعمليات اجلاء جديدة.

وفقد 131 شخصا في لاوس بعد انهيار سد سي نامنوي الذي اغرق قرى باكملها في اقليم اتابوي. وتعقد الامطار الموسمية عمل فرق الانقاذ بينما اصيبت الطرق باضرار جسيمة ان لم تكن دمرت.

وارسلت الصين وفيتنام وتايلاند فرق انقاذ الى لاوس.

وكان رئيس وزراء لاوس ثونغلون سيسوليث اعلن مساء الاربعاء اول حصيلة رسمية لضحايا الكارثة. وقال "هناك 131 شخصا في عداد المفقودين" جميعهم من مواطني هذا البلد الشيوعي المغلق جدا.

من جهته، قال شانا مينشارون القنصل التايلاندي في لاوس انه "تم انتشال 26 جثة حتى الان".

وعبر ناجون التقتهم وكالة فرانس برس عن استيائهم لانه لم يتم تبليغهم في الوقت المناسب بالخطر الداهم، بينما ظهرات اضرار ناجمة عن امطار غزيرة جدا على الممنشأة قبل ايام من انهيارها.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.