تخطي إلى المحتوى الرئيسي
أخبار العالم

الرئيس المكسيكي: "سنغيّر توازن القوى ولن يهددنا أحد ببناء جدار!"

رويترز
نص : مونت كارلو الدولية | مونت كارلو الدولية / أ ف ب
2 دقائق

قال الرئيس المكسيكي المنتخب أندريس مانويل لوبيز أوبرادور الإثنين ان لا أحد سيُهدّد بلاده في المستقبل ببناء جدار على الحدود، في رد على تصريحات الرئيس الأميركي دونالد ترامب.

إعلان

وشدد لوبيز أوبرادور الذي سيتولى منصبه في الأول من كانون الأول/ديسمبر، على أنّ "المكسيك ستصبح قوّة، وستُغيّر توازن القوى. لن يُهدّدنا أحد بإغلاق حدودنا أو بعسكرة الحدود أو ببناء جدار".

وأضاف أن المكسيك "ستشهد نموًا، وستكون هناك وظائف".

وكان ترامب كتب في الآونة الأخيرة على تويتر أنّ الولايات المتحدة تحتاج إلى حدود آمنة خصوصا لأنّ المكسيك سجلت عددا قياسيا من عمليات القتل عام 2017.

في منتصف تموز/يوليو الفائت، أجرى وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو "حوارا وديا" مع الرئيس المكسيكي المنتخب في مكسيكو، وسط تزايد الخلافات على مواضيع عدة بين بلديهما.

وترأس بومبيو وفدا مهما يضم وزير الخزانة ستيف منوتشين ووزيرة الأمن الداخلي كرستين نيلسن وصهر دونالد ترامب ومستشاره جاريد كوشنر. لكنّ مناقشات الوفد الأميركي في مكسيكو لم تتطرق إلى الموضوع الجدلي المتعلّق ببناء جدار على الحدود الأميركية المكسيكية.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.