تخطي إلى المحتوى الرئيسي
الشرق الأوسط

اكتشاف تمثال أبو الهول جديد يعود إلى 4000 عام في الأقصر

ويكيبيديا
نص : مونت كارلو الدولية
2 دقائق

اضطر عمال يشتغلون في ترميم الطريق الذي يصل بين أقدم معبدين فرعونيين في مصر إلى التوقف وتعليق الأشغال بعد أن اكتشفوا بالصدفة أثراً مذهلاً هو الأول من نوعه من سنوات في تلك المنطقة.

إعلان

ويبدو أن معاول وآلات العمال ارتطمت بما يعتقد أن يكون تمثال أبي الهول الجديد الذي يعود تاريخه إلى 4000 عام. وبحسب موقعIFL Science فإن التمثال قد يكون أول أثر تم طمره في مدينة طيبة القديمة (تسمى الأقصر اليوم) وهو واحد من أهم الاكتشافات الأثرية حول تاريخ مصر القديمة منذ سنوات.

ويعود تاريخ معبدي الكرنك والأقصر إلى حوالي 2000 عام قبل الميلاد، وتعتبر اليوم مراكز جذب سياحي رئيسية في البلاد. وكان المعبدان في الماضي مرتبطين بواسطة زقاق أبي الهول الذي يبلغ طوله 3 كيلومترات والذي كان يحيط بطريق الكباش الشهير. وبدأت الفرق الأثرية تنفيذ مشروع طويل المدى لترميم هذا المسار الأسطوري لكن تمثال أبو الهول الجديد أوقفهم.

 

يبدو من الملاحظات الأولى أن التمثال يشبه تمثال أبي الهول المعروف الذي يقع في الجيزة، يتألف من رأس إنسان وجسم أسد ويعتبر رمزاً للملوك وحارساً لمقابرهم كما يرمز إلى الخير والقوة.

وتقول IFL Science أن التمثال الجديد لم يتم انتشاله بالكامل للتأكد من أنه لن يتضرر أثناء الحفر، كما أن وزارة الآثار المصرية لم تنشر حتى اللحظة أي صورة أو شريط فيديو له.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.