تخطي إلى المحتوى الرئيسي
الولايات المتحدة

ولاية نبراسكا تستعد لتنفيذ أول عقوبة إعدام باستخدام "الفنتانيل" المثير للجدل

كاري دين مور (رويترز)
نص : مونت كارلو الدولية | مونت كارلو الدولية / أ ف ب
2 دقائق

تنفّذ سلطات ولاية نبراسكا الأميركية الثلاثاء حكما بالإعدام تستخدم فيه للمرة الأولى مادة فنتانيل التي تثير جدلا واعتراضات.

إعلان

وهي المرة الأولى التي تنوي فيها هذه الولاية الواقعة في الوسط الأميركي حكم إعدام منذ العام 1997، كما أنها المرة الأولى التي تستخدم فيها الحقنة القاتلة على الإطلاق.

ويدعى المحكوم كاري دين مور وهو مدان بارتكاب جريمتي قتل في العام 1979.

والحقنة القاتلة المقرر استخدامها هي مزيج من أربع مواد، ثلاث منها لم يسبق أن استخدمت، وهي مخدّر ديازيبام، ومسّكن فنتانيل، وسيساتراكوريوم الذي يرخي العضلات، وكلوريد البوتاسيوم الذي يوقف عمل القلب.

والفنتانيل من العقاقير المسكّنة القوية التي سبّب تناولها والإدمان عليها أزمة صحية لم يسبق لها مثيل في الولايات المتحدة.

وقدّر عدد ضحايا تعاطي الفنتانيل في العام 2016 بأكثر من عشرين ألفا في الولايات المتحدة.

وطالبت منظمات حقوقية بإرجاء تنفيذ الحكم.

وكانت عقوبة المحكوم خفّضت في العام 2015 إلى السجن المؤبد حين ألغت الولاية حكم الإعدام، لكنها عادت كما كانت مع إعادة إقرار تنفيذ العقوبة القصوى بعد ذلك بعام إثر استفتاء.

وأمضى كاري دين مور 38 عاما في السجن بانتظار تنفيذ العقوبة، وهو أبدى رغبته بعدم تأجيلها.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.