تخطي إلى المحتوى الرئيسي
الشرق الأوسط

أكثر من مليوني مسلم يبدؤون مناسك الحج في مكة

تطبيقات خاصة بالحج
تطبيقات خاصة بالحج يوتوب

بدأ أكثر من مليوني مسلم قدموا من مختلف بقاع الأرض مناسك الحج، يوم الأحد 19 أغسطس 2018، في مدينة مكة غرب السعودية، في أحد أكبر التجمعات الدينية في العالم يجري في أجواء من الحر الشديد.

إعلان

ويشارك أكثر من مليوني مسلم في الحج هذا العام، بحسب الاحصائيات الرسمية، مقابل 1.86 مليون حاج في 2016 و24 الفا فقط في 1941.

والسبت، أكد المتحدث الأمني بوزارة الداخلية اللواء منصور التركي في مؤتمر صحافي أن اعداد الحجاج القادمين من داخل وخارج السعودية تجاوزت المليوني شخص.

تطبيقات ذكية ومترجمون

يشكّل الحجّ تحدّيا لوجستيا كبيرا للسلطّات التي أعلنت الجمعة أنها مستعدة لتأمين حسن سيره.

وأطلقت السلطات السعودية هذا العام مبادرة "حج ذكي" الذي يتمثّل بتطبيقات هاتفية تساعد الحجاج في كل شيء من الترجمة إلى الخدمات الطبية مرورا بمناسك الحج.

ووضع الهلال الأحمر السعودي تطبيق "أسعفني" لمساعدة الحجاج الذين يحتاجون إلى مساعدة طبية عاجلة. وبإمكان السلطات تحديد مكان الحجاج باستخدام التطبيق.

كما أطلقت وزارة الحج والعمرة تطبيق "مناسكنا" للترجمة للحجاج الذين لا يتكلمون العربية ولا الانكليزية.

وبالإضافة إلى ذلك، يعمل فريق من المترجمين لمساعدة الحجاج المسلمين الذين لا يتحدثون اللغة العربية. وسيتم ترجمة خطبة عرفة هذا العام بخمس لغات مختلفة والاستماع إليها عبر تطبيق على الهاتف.

ويعدّ الحج من أكبر التجمعات البشرية سنويا في العالم. ويشكل أحد الأركان الخمسة للإسلام وعلى من استطاع من المؤمنين أن يؤديه على الأقل مرة واحدة في العمر.

ويترافق الحج عادة مع تدابير أمنية مشددة، إذ تخللته خلال أعوام سابقة حوادث تدافع أودت بحياة 2300 شخص في 2015، بينهم عدد كبير من الحجاج الإيرانيين.

ويشارك حجاج إيرانيون في مناسك هذا العام، بعد أن كانت طهران علقت مؤقتا إرسال مواطنيها إلى الحج بعد حادثة.

ومرّ موسم الحج العام الماضي من دون حوادث كبرى، إلا أن الأزمة مع قطر ألقت بظلالها على الحدث الديني السنوي وتبادلت الرياض والدوحة الاتهامات بتسييس المناسك.

وكانت الإمارات العربية المتحدة والسعودية والبحرين ومصر قطعت علاقاتها مع قطر في الخامس من حزيران/يونيو 2017 بعدما اتهمتها بدعم "الإرهاب"، وهو ما تنفيه الدوحة. واتخذت هذه الدول إجراءات عقابية بحق قطر.

وأكدت السلطات السعودية هذه السنة السماح للحجاج القطريين بحضور الحج.

من جهة أخرى، تأتي مناسك الحج هذا العام بينما تشهد السعودية موجة غير مسبوقة من التغييرات، بينها السماح للسيدات بقيادة السيارات الذي بدأ تطبيقه في حزيران/يونيو الماضي، وانفتاح على الخارج، ووسط أزمة سياسية مستمرة بين السعودية وقطر.

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن