تخطي إلى المحتوى الرئيسي
أخبار العالم

الهند تحكم بإعدام رجلين أدينا باغتصاب طفلة في الثامنة من العمر

رويترز

حكمت محكمة هندية الثلاثاء بالإعدام في حق رجلين متهمين باغتصاب فتاة في الثامنة من العمر في جريمة أثارت موجة احتجاجات غاضبة في البلاد.

إعلان

وهذه العقوبة هي من بين أول الأحكام الصادرة بموجب قانون جديد يتيح التعجيل في المحاكمات وإصدار أحكام الإعدام في حق الأشخاص المدانين باغتصاب أطفال.

وقد هتفت حشود "الموت للمغتصبين" بعد الاغتصاب الوحشي للطفلة في ولاية ماديا براديش في وسط الهند قبل شهرين. ولا تزال الضحية في المستشفى جراء تعرضها لإصابات حرجة.

وقد اقتاد المشتبه بهما الطفلة عندما كانت تنتظر والدها خارج مدرستها في ماندساور إلى موقع بعيد عن الأنظار حيث اغتصباها وضربا عنقها وتركاها تعاني قبل أن ينقذ حياتها سكان محليون وجدوها ونقلوها إلى المستشفى.

وأصدرت محكمة في ماندساور هذا الحكم في حق الرجلين البالغين 20 عاما و24.

وقد بات اغتصاب الأطفال البالغين ثماني سنوات وما دون يعاقَب بالإعدام بموجب تعديل في القانون الهندي في نيسان/ابريل إثر موجات غضب بسبب حالات اغتصاب عدة شهدتها البلاد.

وسجّلت في العام 2016 في الهند 19 ألف حادثة اغتصاب لقاصرين وفقا لأرقام الحكومة، لكن الخبراء يعتقدون أن الرقم أكبر من ذلك بكثير لأن العديد من الضحايا يفضّلون عدم الإفصاح عما جرى معهم، خوفا من الوصمة الاجتماعية.

ويعود آخر إعدام على خلفية جريمة اغتصاب في الهند إلى أربع عشرة سنة خلت في مدينة كالكوتا في شرق البلاد.

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن