تخطي إلى المحتوى الرئيسي
الشرق الأوسط

هلع في الجزائر للاشتباه بتفشي الكوليرا

يوتوب
نص : مونت كارلو الدولية
2 دقائق

في الجزائر هلع وذعر ورعب بعد أن أعلنت السلطات الجزائرية يوم الخميس 23 أغسطس 2018 عن تسجيل حالة وفاة و70 حالة وبائية يشتبه في أن تكون من وباء الكوليرا، في حي سكني يدعى خزرونة قرب مدينة البليدة، التي تبعد 60 كيلو مترا جنوبي العاصمة الجزائرية.

إعلان

معلومات متقاطعة أفادت يوم الجمعة 24 أغسطس 2018 بتسجيل أكثر من 90 حالة وبائية، مشيرة إلى ان عدد مثل هذه الحالات في ازدياد مطرد.

كما انتشرت إشاعات لم تؤكدها مصادر رسمية عن تسجيل إصابات بولايات أخرى على غرار تيبازة والبويرة وعنابة وبومرداس.

وأكدت وزارة الصحة أن الوباء انتشر بسبب الربط العشوائي لشبكة التزوّد بالمياه الصالحة للشرب، حيث اختلطت مياه الشرب بالمياه غير صالحة.

وأكد البيان أن المصابين نُقلوا إلى المستشفيات القريبة للعلاج، حيث تم عزلهم في غرف صحّية لمنع انتقال الوباء.

وتجري السلطات الجزائرية مزيدا من الفحوصات على أقارب المصابين والسكان لمحاصرة الوباء، ودعت السكان إلى توخّي الحذر إزاء استهلاك المياه التي لا يُعرف مصدرها أو تلك المتأتية عبر الربط العشوائي من شبكة توزيع المياه.

في حين أكد مدير الصحة لولاية البليدة أحمد جمعي، يوم الجمعة 24 أغسطس، على نظافة شبكات مياه الشرب من البكتيريا المسببة لوباء الكوليرا، مشدّدا على أن شكوك وزارة الصحة حاليا تحوم حول إمكانية وجود الجرثومة في بعض الخضر والفواكه التي يتم استهلاكها بدون طهي.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.