تخطي إلى المحتوى الرئيسي
أخبار العالم

نيكي هايلي تحذّر روسيا و إيران

المندوبة الأمريكية نيكي هايلي
المندوبة الأمريكية نيكي هايلي /رويترز (أرشيف)

في ظل مخاوف متصاعدة من وقوع كارثة انسانية إذا مضى نظام الرئيس بشار الأسد في خططه لشن هجوم عسكري واسع النطاق على ادلب، حذرت المندوبة الأمريكية نيكي هايلي من أن روسيا وايران ستواجهان "عواقب وخيمة" إذا واصلتا التصعيد في سوريا.

إعلان

أكدت في جلسة لمجلس الأمن أن بلادها سترد على أي استخدام للأسلحة الكيميائية. بينما حذر نظيرها الفرنسي فرنسوا دولاتر من "حصول كارثة انسانية جديدة" في المحافظة التي يعيش فيها حالياً نحو ثلاثة ملايين شخص.

أما المبعوث الخاص للأمم المتحدة ستيفان دو ميستورا فاقترح خطة تقضي بانسحاب المسلحين المرتبطين بجبهة النصرة وتنظيم القاعدة وغيرهما من الجماعات الإرهابية من التجمعات المدنية مع فتح ممرات آمنة لخروج المدنيين من هذه المناطق.

هذه الإقتراحات بدت غير ذات أهمية في ظل الهوة السحيقة التي لا تزال تفصل بين نظرة روسيا من جهة والدول الغربية من جهة أخرى.

علي بردى - نيويورك - مونت كارلو الدولية

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن