أخبار العالم

بيل غيتس يدعو لمساعدة إفريقيا في الاستثمار بطاقاتها البشرية

بيل غيتس/فيسبوك
إعداد : مونت كارلو الدولية | أ ف ب

دعا مؤسس "مايكروسوفت" بيل غيتس العالم إلى مساعدة إفريقيا التي تشهد نموا سكانيا قويا، في الاستثمار بطاقاتها البشرية، وذلك في تقرير سنوي نشرته مؤسسته بشأن التقدم المحقق على صعيد التنمية.

إعلان

وقال غيتس في تصريحات لوسائل إعلامية عدة بينها وكالة فرانس برس "هذا يعني الاستثمار في الصحة والتعليم في هذا الجيل الشاب الصاعد في إفريقيا".

ويستند التقرير الصادر عن مؤسسة بيل وميليندا غيتس إلى 18 مؤشرا تقيس التقدم المحرز على طريق إنجاز أهداف التنمية المستدامة التي حددتها الأمم المتحدة لسنة 2030.

وتسجل معدلات الفقر في القارة السمراء انحسارا غير أن النمو السكاني الكبير قد يوقف هذا المنحى أو يقلبه في حال عدم بذل أي جهود للتصدي لهذا الوضع، بحسب ما أعلنت المؤسسة في بيان.

وأشارت المؤسسة إلى أن مليار شخص حول العالم خرجوا من دائرة الفقر في العقدين الماضيين، لكنها حذرت من أن النمو السكاني السريع في البلدان الأكثر فقرا خصوصا في افريقيا يثير شكوكا حيال إمكان تحقيق مواضع تقدم في المستقبل.

في المقابل، لفت بيل غيتس إلى أنه "في حال وظّفت الاستثمارات في الاتجاه السليم (...) فإن هؤلاء الأطفال سيكونون قادرين على المساهمة بشكل كامل في النمو الاقتصادي" وبالتالي "في تقليص النمو السكاني كما حصل في بلدان أخرى".

ويظهر تقرير المؤسسة للعام 2018 أن "العالم تقدم على نحو جيد في مواضع عدة" وفق غيتس الذي تطرق إلى التحسن المسجل على صعيد "التغذية في البرازيل والتخطيط العائلي في إندونيسيا وجودة التعليم في فيتنام".

وتظهر تقديرات أنه بحلول العام 2050 سيتركّز أكثر من 40 % من الأشخاص الأشد فقرا في العالم في بلدين هما جمهورية الكونغو الديموقراطية ونيجيريا.

وبالإضافة إلى الفقر ووفيات الأطفال والإيدز، تشكل التربية والتخطيط العائلي جزءا من المؤشرات التي توقفت عندها المؤسسة.

وتعهد الزوجان غيتس نشر تحليل سنوي بشأن التنمية حتى العام 2030، على هامش الجمعية العامة للأمم المتحدة في أيلول/سبتمبر.

إعداد : مونت كارلو الدولية | أ ف ب
هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن