أخبار العالم

واشنطن مستعدة "على الفور" لإجراء مفاوضات مع بيونغ يانغ لنزع النووي

رويترز
إعداد : مونت كارلو الدولية | أ ف ب

رحّبت الولايات المتحدة الاربعاء بـ"الالتزامات المهمّة" التي اتّخذتها كوريا الشمالية خلال القمة بين الكوريتين التي انعقدت في بيونغ يانغ، وأعربت عن استعدادها للدخول "على الفور" في مفاوضات مع كوريا الشمالية، تمهيدا لنزع السلاح النووي "بحلول كانون الثاني/يناير 2021".

إعلان

وجاء في بيان صادر عن وزير الخارجية الاميركي مايك بومبيو، أنه "وجّه هذا الصباح دعوة" الى نظيره الكوري الشمالي ري يونغ هو للالتقاء به "الاسبوع المقبل في نيويورك"، على هامش أعمال الجمعية العامة للامم المتحدة.

وتابع البيان "أن الولايات المتحدة تهنّئ الرئيس مون جاي-إن والزعيم كيم جونغ-أون على نجاح قمتهما في بيونغ يانغ"، مشيداً بـ"إعادة تأكيد" الزعيمين التزامهما "نزع السلاح النووي بالكامل من شبه الجزيرة الكورية".

وحرص بومبيو على الإشادة بقرار كوريا الشمالية "استكمال تفكيك موقع تونغشانغ-ري" المخصص لاجراء تجارب صاروخية "بحضور مراقبين أجانب ودوليين".

كما أشاد بومبيو بالاقتراح القاضي بـ"الاستكمال الكامل لتفكيك المنشآت في يونغبيون بحضور مفتّشين أميركيين وآخرين من الوكالة الدولية للطاقة الذرية".

وتابع الوزير الاميركي "استنادا الى هذه الالتزامات المهمّة التي تعتبر خطوات نحو نزع السلاح النووي بشكل كامل ويمكن التحقّق منه"، فإن الولايات المتحدة "ستكون عندها مستعدة لاستئناف المفاوضات على الفور لتغيير العلاقات بين البلدين".

وكانت المفاوضات بين الكوريتين تعثّرت بعد القمّة التاريخية التي جرت في حزيران/يونيو بين واشنطن وبيونغ يانغ، والتي كرّر خلالها الزعيم الكوري الشمالي التزامه "النزع الكامل للسلاح النووي من شبه الجزيرة الكورية".

إعداد : مونت كارلو الدولية | أ ف ب
هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن