تخطي إلى المحتوى الرئيسي
فرنسا

إمرأة فرنسية تموت كل ثلاثة أيام نتيجة العنف الأسري

مشاركة في مظاهرة نظّمت في مرسيليا احتجاجا على العنف ضدّ النساء
مشاركة في مظاهرة نظّمت في مرسيليا احتجاجا على العنف ضدّ النساء /رويترز - أرشيف

في فرنسا صرخة أطلقتها عشرات المشاهير من ممثلات ومغنيات وصحافيات ورياضيات لمحاربة العنف الجسدي الأسري الذي تتعرض له النساء.وتشير الأرقام الرسمية إلى وفاة 123 امرأة عام 2017 نتيجة العنف الممارس ضدّهن من قبل أزواجهنّ..

إعلان

"فلنخلّص كلّ اللواتي لا يزلن على قيد الحياة" هو عنوان نص النداء الذي وجهته الممثلة الفرنسية موريال روبين الى الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون لتقترح عليه القيام  بسلسلة من الخطوات الملموسة بهدف مواجهة العنف الأسري في فرنسا. فبحسب النداء ،تموت إمرأة فرنسية  كل ثلاثة أيام نتيجة العنف الأسري.

الأرقام الرسمية التي نشرت حول أعداد العام الماضي تتحدث عن وفاة 123 امرأة من أصل 225000 تعرّضن للعنف من قبل أزواجهنّ. موريال روبين وعشرات المشاهير الفرنسيات يطلبن من الرئيس ماكرون التحرك لمنع وفاة النساء من خلال مقترحات تتصل بتعديل القوانين الحالية  وسنّ قوانين جديدة وتأهيل من يتعامل مع هذا الملف من رجال شرطة وقضاة ومحامين من أجل حماية النساء.

وتدعو الشخصيات الموقعة على هذا النداء  كلّ مهتم بهذه القضية للتظاهر في السادس من أكتوبر/تشرين الأول 2018  أمام قصر العدالة في باريس "حتى تعرف النساء أنّ هناك من يقف معهن"، كما جاء في نص النداء.

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن