تخطي إلى المحتوى الرئيسي
الشرق الأوسط

قمة حول سوريا قيد الإعداد بين ميركل وماكرون وبوتين وأردوغان

رويترز

أعلنت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل الجمعة أن الاعداد يجري لعقد قمة حول النزاع في سوريا بين قادة فرنسا والمانيا وتركيا وروسيا في تشرين الاول/اكتوبر.

إعلان

وصرحت ميركل خلال مؤتمر صحافي مشترك مع الرئيس التركي رجب طيب اردوغان في برلين "نؤيد لقاء رباعيا بمشاركة رؤساء تركيا وروسيا وفرنسا وأنا، لأن الوضع لا يزال هشاً. نأمل أن يعقد في تشرين الاول/اكتوبر" المقبل.

وتابعت ميركل أن الأمر سيتعلق بالوضع في محافظة إدلب، آخر أبرز معاقل الفصائل المعارضة وهيئة تحرير الشام (جبهة النصرة سابقاً) في سوريا.

وكانت روسيا اتفقت مع تركيا إثر قمة في منتجع سوتشي على البحر الأسود في 17 أيلول/سبتمبر على إقامة منطقة منزوعة السلاح على طول خط التماس بين قوات النظام والفصائل بعمق يتراوح بين 15 و20 كيلومتراً تعزل الأراضي التي تسيطر عليها الفصائل المعارضة في إدلب عن مناطق سيطرة القوات السورية، على أن تكون خالية من الأسلحة الثقيلة والجهاديين.

وكان إردوغان أعلن أن قمة رباعية مقررة في مطلع أيلول/سبتمبر لكنها لم تُعقد.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.