تخطي إلى المحتوى الرئيسي
أخبار العالم

هل يزور البابا فرنسيس كوريا الشمالية؟

البابا فرنسيس مع رئيس كوريا الجنوبية
البابا فرنسيس مع رئيس كوريا الجنوبية رويترز

أعلن الرئيس الكوري الجنوبي مون جاي إن الذي استقبله البابا فرنسيس الخميس 18 تشرين الأول – أكتوبر 2018، أن الاخير مستعد لزيارة كوريا الشمالية إذا وجه له الزعيم كيم جونغ اون دعوة رسمية.

إعلان

ولم يؤكد الفاتيكان هذه المعلومات لفرانس برس، مكتفيا بالقول إنه تم توجيه "دعوة شفوية".

وصرح المتحدث باسم الرئاسة الكورية الجنوبية للصحافة الكورية أن مون عرض خلال لقائه البابا زيارته لبيونغ يانغ في ايلول/سبتمبر والتي أعرب خلالها كيم عن "أمله باستقبال البابا في بلاده".

وأضاف المتحدث "حين سأل الرئيس مون البابا ما إذا كان كيم يستطيع ان يوجه اليه دعوة، قال البابا "ما قلته لي يكفي، ولكن سيكون جيدا أن يتم توجيه دعوة رسمية" مضيفا أنه "إذا تلقيت دعوة فسأرد عليها بالتأكيد ويمكنني ان أذهب".

وفي بيان رسمي، تحدث الفاتيكان عن "محادثات ودية" لافتا الى ان البابا أعرب "بقوة عن تقديره للالتزام المشترك بإطلاق كل المبادرات المفيدة لتجاوز التوتر المستمر في شبه الجزيرة الكورية، بهدف توفير موسم جديد من السلام والتنمية".

وفي بيان منفصل، أوضح الفاتيكان ان البابا لا يعتزم زيارة تايوان.

وأعلنت الرئاسة التايوانية الاثنين أنها وجهت دعوة مماثلة مشيرة الى ان البابا "ابتسم" حين نقلها نائب الرئيس شين جين خلال زيارته الفاتيكان الاحد لحضور مراسم اعلان قداسة البابا الراحل بولس السادس.

ومهد توقيع اتفاق تاريخي في ايلول/سبتمبر مع بكين حول تعيين اساقفة لتقارب بين الفاتيكان والصين الشيوعية، ما يثير تساؤلات عن مستقبل العلاقات الدبلوماسية بين تايوان والكرسي الرسولي، الحليف الوحيد الرسمي للجزيرة في اوروبا.

والثلاثاء، أعلن اسقفان صينيان حضرا الى الفاتيكان للمرة الاولى للمشاركة في مجمع، أنهما وجها دعوة الى البابا للقيام بزيارة تاريخية للصين. لكن الفاتيكان لم يدل بأي تعليق على الأمر.

 

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن