تخطي إلى المحتوى الرئيسي
الشرق الأوسط

اليمن: عشرات القتلى أثناء معارك ضد الحوثيين وواشنطن تجدد مكافأة لاقتفاء زعماء "القاعدة"

اليمن
اليمن /france 24

قتل وأصيب العشرات بينهم مدنيون وجنود سعوديون بتصعيد عسكري كبير للعمليات القتالية في اليمن خاصة عند الشريط الحدودي مع السعودية وجبهات القتال الداخلية والساحلية على البحر الأحمر.

إعلان

قالت مصادر إعلامية موالية للحكومة، إن 30 مسلحا حوثيا قتلوا على الأقل بغارات جوية ومعارك عنيفة عند البوابة الشرقية لمدينة الحديدة غربي اليمن.

كان المقاتلون الحوثيون هناك قد تلقوا تعزيزات عسكرية كبيرة، مكنتهم من شن هجوم مضاد على مواقع القوات الحكومية في محيط منطقة "كيلو 16 " عند المدخل الشرقي لمدينة الحديدة، غير أن حلفاء الحكومة المدعومين من الإمارات قالوا إنهم تصدوا للهجوم بدعم جوي من مقاتلات التحالف ومروحيات الاباتشي ما أوقع تلك الحصيلة الثقيلة من القتلى والجرحى.

قتل 3 مدنيين وأصيب اثنان آخران بغارات جوية منسوبة لمقاتلات التحالف عند الضواحي الشرقية لمدينة الحديدة، ضمن سلسلة ضربات جوية واسعة في المنطقة الساحلية الغربية على البحر الاحمر .

في المقابل ،  أعلن حلفاء الحكومة عن مقتل 20 مسلحا حوثيا بمعارك عنيفة عند الضواحي الشمالية والجنوبية الغربية لمدينة تعز المحاصرة منذ أربع سنوات.

قالت ذات  المصادر، إن أعنف المعارك تركزت في أطراف وادى الزنوج وعصيفرة شمالي مدينة تعز ، وفي مديرية جبل حبشي جنوبي غرب المحافظة المترامية الأطراف الممتدة الى مضيق باب المندب عند المدخل الجنوبي للبحر الاحمر.

من جانبهم قال الحوثيون، إن 5 عناصر من القوات الحكومية قتلوا وأصيب آخرون بعملية هجومية مسنودة بالمدفعية الثقيلة على مواقع تلك القوات عند الاطراف الشمالية لمدينة تعز.

كما سقط قتلى وجرحى من الجانبين بمعارك متفرقة بين الطرفين في جبهات الجوف ومأرب والبيضاء.

في السياق، استمر التصعيد العسكري على اشده في الجبهة الحدودية مع السعودية، حيث يقود حلفاء الحكومة حملات عسكرية ضخمة باتجاه معاقل الحوثيين الرئيسة في محافظات صعدة وحجة.

وتبنى الحوثيون هجوما باليستيا على تجمعات لحلفاء الحكومة في منطقة البقع شرقي محافظة صعدة قبالة نجران السعودية.

كما شنت الجماعة هجمات برية وقصفا صاروخيا ومدفعيا على مواقع حدودية في جازان ونجران وعسير، بينما ردت القوات البرية السعودية بقصف صاروخي عنيف على مديريتي رازح والظاهر غربي محافظة صعدة.

ونشر الحوثيون اسماء 10 جنود سعوديين قالوا انهم قتلوا بمعارك الساعات الاخيرة عند الحدود الجنوبية السعودية مع اليمن.

وتقود السعودية منذ شهور حملات عسكرية ضخمة بمشاركة قوات يمنية وسودانية لتأمين حدودها الجنوبية مع اليمن.

في سياق آخر، أعلنت الولايات المتحدة، عن مكافأة قيمتها 15 مليون دولار لمن يدلي بمعلومات عن قياديين من تنظيم القاعدة في جزيرة العرب الذي يتخذ من اليمن مقرا له.

وذكرت مصادر اعلامية، ان وزارة الخارجية الامريكية جددت رصد 5 ملايين دولار مقابل معلومات تقود الى مكان القيادي البارز في تنظيم القاعدة بشبه الجزيرة العربية، السعودي من اصل يمني خالد باطرفي.

كما رفعت قيمة الجائزة من 5 إلى 10 ملايين دولار للمعلومات المتعلقة بزعيم تنظيم القاعدة في جزيرة العرب قاسم الريمي.

‏‫

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن