تخطي إلى المحتوى الرئيسي
الشرق الأوسط

العثور على سيارة دبلوماسية في موقف في إسطنبول

سيارة تحمل لوحات دبلوماسية يقال إنها تابعة للقنصلية السعودية في إسطنبول في موقف للسيارات ( رويترز)
نص : مونت كارلو الدولية | مونت كارلو الدولية / أ ف ب
3 دقائق

عثر المحققون الأتراك يوم الاثنين 22 أكتوبر 2018 على سيارة تحمل لوحة تسجيل دبلوماسية سعودية متروكة في موقف في إسطنبول، في سياق التحقيق في قتل الصحافي جمال خاشقجي، على ما أفادت وسائل الإعلام التركية.

إعلان

وعثر على السيارة السوداء التي تحمل لوحة التسجيل الدبلوماسية "34 سي سي 1736" في موقف تحت الأرض في منطقة سلطان غازي بشمال إسطنبول.

وبحسب وكالة أنباء الأناضول التركية الرسمية فان المحققين طلبوا من القنصلية العامة السعودية في إسطنبول ونيابة إسطنبول الإذن بتفتيش السيارة.

وبثت قناة "تي ار تي" التركية التابعة للدولة مشاهد لموقف السيارات الذي طوقته الشرطة مضيفة أن السيارة تركت في المكان في الأيام التي تلت مقتل خاشقجي.

ونشرت القناة صورة لوثيقة قالت إنها شهادة تسجيل السيارة، تشير الى أن السيارة من طراز مرسيدس بنز مسجلة في قنصلية المملكة السعودية.

وأضافت أن المحققين حصلوا على صور كاميرات مراقبة لسيارة دبلوماسية سعودية أخرى تتوقف لبضع دقائق في الموقف ذاته في الأيام التي تلت مقتل خاشقجي.

ويأتي هذا التطور عشية كلمة لرئيس تركيا رجب طيب اردوغان الذي وعد بكشف معلومات حول هذه القضية التي صدمت المجتمع الدولي وأحرجت القيادة السعودية وخصوصا ولي العهد محمد بن سلمان.

وبعدما أكدت أولا أن خاشقجي غادر القنصلية حيا بعدما دخلها في الثاني من تشرين الأول/أكتوبر، أقرت الرياض بان الصحافي قتل لكنها نفت أن يكون ولي العهد على علم بالعملية التي حصلت في القنصلية.

وأفاد مسؤولون ووسائل إعلام في تركيا أن جثة الصحافي تم تقطيعها وأن العملية نفذتها مجموعة من 15 شخصا حضرت خصيصا من الرياض.

ويبحث المحققون الأتراك عن جثمان خاشقجي وفتشوا في الأيام الأخيرة غابة على مقربة من سلطان غازي.

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.