تخطي إلى المحتوى الرئيسي
الشرق الأوسط

الرئيس التركي: لابد من معاقبة مرتكبي جريمة قتل خاشقجي ومدبريها من " أسفل السلم إلى أعلاه"

الرئيس التركي رجب طيب إردوغان
الرئيس التركي رجب طيب إردوغان (رويترز)
نص : مونت كارلو الدولية
2 دقائق

طالب الرئيس التركي رجب طيب إردوغان يوم 23 أكتوبر –تشرين الأول 2018 بمعاقبة " كل الذين لعبوا دورا" في عملية مقتل الصحافي السعودي جمال خاشقجي في القنصلية السعودية بإسطنبول يوم الثاني من الشهر ذاته" من أسفل السلم إلى أعلاه". وذكر أن هذه العملية تمت "بطريقة وحشية" وأنه تم الإعداد لها بشكل محكم.

إعلان

اقترح الرئيس التركي في مداخلة أمام أعضاء حزب العدالة والتنمية التركي الحاكم خلال جلسة نظمت في البرلمان مقاضاة قتلة خاشقجي الثمانية عشر في إسطنبول.

وقد أكد الرئيس التركي في مداخلته غالبية المعلومات التي كانت وسائل الإعلام التركية قد كشفت عنها والمرتبطة بظروف اختفاء جمال خاشقجي في القنصلية السعودية بإسطنبول ومقتله يوم 2 أكتوبر 2018 على أيدي خمسة عشر شخصا قال إردوغان إن خمسة عشر منهم جاؤوا خصيصا من المملكة العربية السعودية بينما ينتمي الثلاثة الآخرون إلى موظفي القنصلية.

وقد طرح الرئيس التركي في ختام الجزء المتعلق بقضية خاشقشي في مداخلته عدة أسئلة منها السؤالان التاليان:

-ممن تلقت المجموعة التي تولت قتل الصحافي السعودي الأوامر بارتكاب هذه الجريمة الوحشية؟

- لماذا حصل تضارب في المعلومات السعودية الرسمية حول هذا الملف؟

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.