تخطي إلى المحتوى الرئيسي
أخبار العالم

متى تتخلى أوروبا عن نظامي التوقيت؟

/ فليكر (Doria Hastings)
نص : مونت كارلو الدولية | مونت كارلو الدولية / أ ف ب
5 دقائق

الساعة الشتوية أم الساعة الصيفية؟ سؤال يُطرح بعد اقتراح المفوضية الأوروبية بإنهاء العمل بنظامي توقيت: شتوي وصيفي.

إعلان

اختيار يمكن أن يكون له تأثيرا في مجالات متنوعة مثل الصحة والنقل. لذلك يجب على كل دولة أن تقرر موقفها من اعتماد النظام الآن.

في فرنسا، أيّد وزير البيئة فرانسوا دي روجي فكرة إلغاء التوقيتين، وقال في تصريح لقناة فرنس 2" يجب مناقشة مدى نجاعة التوقيتين من عدمه على حياة الإنسان وعلى مداخيل الطاقة".

الصحّة

بشكل عام، تغيير الساعة يشوّش الساعة الداخلية عند الانسان، التي تراقب النسق البيولوجي " بحسب الباحثة الفرنسية بالمعهد الوطني للصحة والبحث الطبي فيرونيك فابر.

وأضافت فابر" الانتقال إلى التوقيت الصيف، يمكن أن ينجم عنه نقص في النوم وانخفاض التركيز والشعور بالنعاس والعصبية وتعكّر المزاج"، وأشارت العديد من الدراسات إلى إمكانية حدوث نوبات قلبية عند إضافة ساعة في فصل الصيف.

قال المختصّ في النوم في باريس جويل أدريان "من حيث المبدأ، نحن خلقنا لنعيش الساعة الشمسية الطبيعية ". ففي فرنسا مثلا، الساعة الصيفية تسبق الساعة الشمسية بساعتين، لذلك فإن إضافة ساعة ليست بالفكرة الجيّدة. فالمختصون هنا يدعون إلى الإبقاء على الساعة الطبيعية دون إضافة ساعة.

الطاقة

تمّ العمل بنظام التوقيتين في فرنسا لأول مرة سنة 1976-على إثر أزمة النفط حينها-وذلك بغية الحدّ من استهلاك الطاقة.

وفقا لدراسة قامت بها وكالة البيئة والطاقة (ADEME) سنة 2006 وتمّ تحديثها سنة 2009، فإنّ تقديم ساعة للتوقيت الصيفي توفّر الطاقة وتحدّ من نسبة ثاني أكسيد الكربون ولكن بنسبة متوسطة، مقارنة بتكلفة التنفيذ التي تقارب من الصفر.

في عام 2010، بلغت مكاسب الإضاءة 440 جيغا واط في الساعة أي ما يعادل استهلاك 800 ألف عائلة للإضاءة وذلك من خلال اعتماد التوقيت الصيفي .

الزراعة

يميل المزارعون إلى التوقيت الشتوي، لهذا صرّح عضو لجنة التغير المناخي بالاتحاد الوطني لنقابات المزارعين لوك سميسيرت " خلال موسم الحصاد في منتصف فصل الصيف، كان هناك تأخر بساعتين عن التوقيت الشمسي، وهو ما جعلنا نبدأ الحصاد في وقت متأخر نوعا ما ونضطرّ أحيانا إلى إنهاء العمل في وقت متأخر ليلا". وأضاف " بما أن المزارعين، يميلون إلى التوقيت الشتوي فهم يفضلون المحافظة على نفس الساعة والتوقيت على مدار السنة".

وعلاوة على ذلك، فإنّ تغيير الساعة " هو دائما لحظة تؤثر على المواشي. فمثلا يجب الانتظام في حلب الأبقار والأغنام وهي ظاهرة فسيولوجية. فتغيير الساعة يخصّ سكان المدن أكثر من سكان البادية "بحسب لوك سميسيرت.

سلامة المرور

عند الانتقال إلى الساعة الشتوية تصبح ساعات الظلام طويلة، وهو ما ينعكس سلبا على راكبي الدراجات والمشاة حيث تكون الرؤية منخفضة أو شبه منعدمة خاصة في ساعات الذروة في الصباح الباكر أو مساءا.

بين عامي 2008 و2017 سجلّت 43 بالمئة من القتلى في صفوف المشاة من خلال حوادث المرور، وقد تبّين أن أغلب تلك الحوادث كانت بين شهري تشرين الأول/أكتوبر وكانون الثاني/ يناير.

"ليس من السهل معرفة مدى تأثير التخلي عن العمل عن نظام التوقيتين. ولكن هذا يجعلنا نحدّ على الأقل من المخاطر المؤكدة لدينا اليوم (على مستوى حوادث المرور) بسبب تغير مستوى الإضاءة بين عشية وضحاها " حسب قول المندوب الإداري للسلامة المرورية ايمانويل بارب.

النقل الجوّي

يتجلّى تأثر شركات الخطوط الجوية بتقديم الساعة من خلال اضطراب مواعيد الرحلات الجوية، التي عادة ما يتمّ برمجتها قبل 12 أو 18 شهرا من مواعيدها.

قال المتحدّث باسم الخطوط الجوية الفرنسية " من المهم جدّا اعتماد موقف أوروبي موحّد حول هذا الموضوع لضمان الانسجام ".

ترجمة هدى المسعودي

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.