تخطي إلى المحتوى الرئيسي
أخبار العالم

السلطات الأميركية تتعرف على هويات ضحايا إطلاق النار في مدينة بيستبرغ بولاية بنسلفانيا

رئيس شرطة بيتسبيرج سكوت شوبرت يتحدث في مؤتمر صحفي عن عملية اطلاق النار في بيتسبرغ-رويترز

أكدت السلطات الأميركية الأحد 28 تشرين الأول-أكتوبر 2018 أنها تعرفت على هويات القتلى ال11 في الهجوم على الكنيس في بيستبرغ بولاية بنسلفانيا، موضحة أن مطلق النار روبرت باورز عبر في هتاف عن "رغبته في قتل يهود" وتحدث عن "إبادة" عند قتله هؤلاء.

إعلان

وقالت السلطات في مؤتمر صحافي في بيتسبرغ في شمال غرب الولايات المتحدة، إن عائلات الضحايا ال11 أبلغت بالتطورات.

وأوضح كارل وليامز رئيس الفريق الطبي أن القتلى الذين تتراوح أعمارهم بين 54 و97 عاما هم ثلاث نساء وثمانية رجال، وبينهم زوجان وأخوان.

من جهته، قال النائب العام لغرب بنسلفانيا سكوت برادي "خلال هجوم على الكنيس صرخ باورز معبرا عن رغبته في قتل اليهود"، دون أن يضيف أي تفاصيل.

وذكرت وسائل إعلام أن الرجل هتف "كل اليهود يجب أن يقتلوا".

وأكد برادي أنه تم توجيه 29 تهمة باوزر وأنه قد يحكم عليه بالإعدام.

وقد جرح برادي خلال مواجهة مع قوات الأمن وخضع لعملية جراحية. وما زال في المستشفى وحالته مستقرة.

وفي المؤتمر الصحافي نفسه، قال رئيس بلدية بيتسبرغ بيل بيدوتو "نعرف أن الكراهية لن تنتصر وأن الذين يحاولون تقسيمنا بسبب الطريقة التي نصلي فيها أو بسبب أصل عائلاتنا في العالم سيخسرون".

وأطلق المسؤول الديموقراطي أيضا من جديد الجدل حول قضية حيازة الأسلحة النارية بينما تشهد الولايات المتحدة حوادث إطلاق نار.

وقال "سمعت الرئيس (دونالد ترامب) يقول أنه يجب تسليح حراس الكنس".

وأضاف أن "معالجتنا يجب أن تكون: كيف نسحب الأسلحة النارية التي تشكل العامل المشترك لكل حوادث إطلاق النار في أميركا، من أيدي الذين يريدون التعبير عن كراهيتهم العنصرية بجرائم قتل؟".

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن