تخطي إلى المحتوى الرئيسي
الشرق الأوسط

جوائز نقدية بنحو نصف مليون دولار في مسابقة أدبية وتربوية في دبي

رويترز
نص : مونت كارلو الدولية | مونت كارلو الدولية / أ ف ب
3 دقائق

قدّمت إمارة دبي جوائز مالية بنحو نصف مليون دولار في مسابقة أدبية وتربوية سنوية، فازت بها طالبة مغربية ومدرسة كويتية ومعلّمة سعودية، بعدما تنافسوا مع ملايين المشتركين وآلاف المؤسسات التعليمية.

إعلان

وحصلت المغربية مريم أمجون (تسعة أعوام) على لقب بطلة "تحدي القراءة العربي" في نسخته الثالثة التي اشترك فيها أكثر من 10 ملايين طالب من 44 دولة دون 18 عاما وصل 16 منهم الى مراحلها النهائية، بحسب المنظمين.

وقدّم حاكم دبي رئيس الحكومة الاماراتية الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، في حفل في دار الاوبرا بالإمارة مساء الثلاثاء، الجائزة النقدية للتلميذة المغربية وقدرها نصف مليون درهم (حوالى 136 الف دولار).

ويقوم التحدي على قراءة محتوى 50 كتاباً على الأقل في خلال عام واحد، "واستيعاب أبرز المعلومات الواردة في الكتب التي طالعوها"، وفقا لقوانين المسابقة.

وحصلت "مدارس الإخلاص" الكويتية على لقب "المدرسة الأولى" في تحدي القراءة من بين 52 ألف مدرسة مشاركة، وفازت بجائزة المليون درهم (270 ألف دولار).

ومنحت المُعلِّمة عائشة الطويرقي من السعودية جائزة "المشرف المتميز" والتي تبلغ قيمتها 82 ألف دولار بعدما تنافست مع أكثر من 80 ألف معلّم ومعلّمة.

كذلك توّجت الطالبة تسنيم عيدي من فرنسا بلقب "بطلة عن طلاب الجاليات في الدول غير العربية"، وحصلت على مبلغ 27 ألف دولار.

وقال الشيخ محمد خلال تقديمه جوائز المسابقة للفائزين "نراهن على أبطال القراءة لبناء مستقبل معرفي للمنطقة".

وتنظّم دبي عدة مسابقات سنوية في مجال التربية والتعليم، بينها مسابقة أفضل معلّم أو معلّمة التي تبلغ قيمتها مليون دولار، كما تقود عدة مشاريع تربوية بينها برنامج لإعداد مبرمجين من دول عربية.

وقبل اسبوعين، أطلق الشيخ محمد منصة "مدرسة" الإلكترونية التعليمية، والتي قال انها الأكبر من نوعها على مستوى العالم العربي.

وتضم المنصة 5 آلاف حصة تعليمية بالفيديو تشمل مواد العلوم والرياضيات والفيزياء والكيمياء والأحياء وتغطي المراحل المدرسية حتى الصف الثاني عشر، بحسب المسؤولين عنها.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.