تخطي إلى المحتوى الرئيسي
أخبار العالم

مادورو يأمل بحصول "معجزة" تُنهي العقوبات الأميركية على فنزويلا وكوبا

الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو أثناء الخطاب (رويترز)

عبّر الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو الخميس عن أمله في حصول "معجزة" تُنهي العقوبات الأميركية المفروضة على بلاده وكوبا.

إعلان

وفرض البيت الأبيض الخميس عقوبات جديدة "قاسية" على فنزويلا، متّهمًا كراكاس بأنها تُشكّل مع كوبا ونيكاراغوا "مثلّث الطغيان" في أميركا اللاتينية.

وأعلن مستشار البيت الأبيض للأمن القومي جون بولتون بحسب نصّ خطاب ألقاه في جامعة في ميامي أنّ هذه العقوبات تستهدف خصوصًا قطاع الذهب في فنزويلا الذي "يستخدمه النظام لتمويل أنشطة غير قانونية وملء خزائنه ودعم مجموعات إجرامية".

ومن دون أن يُشير في شكل صريح إلى العقوبات الأميركيّة الجديدة، قال مادورو في خطاب بثّته الإذاعة والتلفزيون إنه يأمل في أن "تحدث معجزة" وأن "يُدرك الرئيس دونالد ترامب في يوم من الأيّام الطريق المسدود لسياساته الفاشلة ضدّ كوبا وفنزويلا ونيكاراغوا". وأضاف "الرئيس دونالد ترامب يجب أن يفتح عينيه (...) الطريق الصحيح هو طريق الاحترام والحوار (...) وليس التهديد والابتزاز والعقوبات غير القانونية، هذا ليس طريق الإنسانية".

واعتمدت الجمعية العامة للأمم المتحدة الخميس، على غرار ما تفعل سنويًا منذ عام 1992، قراراً يدعو إلى رفع الحظر الأميركي المفروض على كوبا منذ 1962. وقال مادورو "يا له من نصر عظيم لهذا اليوم! تهانينا لكوبا!".

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن