تخطي إلى المحتوى الرئيسي
الشرق الأوسط

قطر تنفي تدخلها في سياسات البحرين بعد الحكم على معارض بالتخابر مع الدوحة

رويترز
نص : مونت كارلو الدولية | مونت كارلو الدولية / أ ف ب
3 دقائق

نفت قطر بشدة الأثنين أي تدخل في السياسات البحرينية بعد أن أصدرت محكمة الاستئناف العليا في المنامة الاحد حكما بالسجن المؤبد على زعيم المعارضة الشيخ علي سلمان بتهمة التخابر مع الدوحة.

إعلان

واستنكرت وزارة الخارجية القطرية في بيان "الاستمرار في الزجّ باسمها في خلافات البحرين السياسية وصراعاتها الداخلية" بعد الحكم على الشيخ علي سلمان، زعيم حركة الوفاق التي حلها القضاء البحريني.

ودعت الوزارة القطرية البحرين الى "التعامل مع الرأي العام المحلي لديها والرأي العام الخليجي والدولي، بقدرٍ أكبر من الجدية والمسؤولية، وعدم اللجوء الى تسييس القضاء لديها أو الزجّ باسم دولة قطر لصالح حسابات سياسية ثبت أنها ضيقة الأفق ولا تليق بالدول".

وقالت النيابة العامة البحرينية في بيان أن الشيخ علي سلمان وأثنين من مساعديه دينوا بالتخابر بهدف ارتكاب "أعمال عدائية ضد مملكة البحرين والإضرار بمصالحها القومية" بالإضافة إلى التخابر مع مسؤولين قطريين بهدف "إسقاط نظامها الدستوري".

ويأتي ذلك بعد أن قطعت البحرين والسعودية والإمارات ومصر علاقاتها مع قطر في حزيران/يونيو 2017 متهمة إياها بدعم "الإرهاب"، وهو ما تنفيه الدوحة.

من جانبها، ردت وزارة الخارجية البحرينية في بيان على قطر مؤكدة رفضها التام "لأي شكل من أشكال التدخل والإساءة إلى نزاهة السلطة القضائية في مملكة البحرين واستقلاليتها، من أي دولة كانت وفي أي قضية منظورة أمام القضاء أو تم البت فيها".

وتلاحق السلطات البحرينية منذ 2011 معارضيها وخصوصا من الشيعة. وتنفي سلطات البحرين ممارسة أي تمييز ضد الشيعة وتتهم بانتظام إيران بتأسيس "خلايا ارهابية" و"زعزعة استقرار" المملكة الخليجية، الامر الذي تنفيه طهران.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.