تخطي إلى المحتوى الرئيسي
الشرق الأوسط

البحرية الروسية ترسل فرقاطة جديدة مزودة بصواريخ طويلة المدى إلى المتوسط

ويكيبيديا
نص : مونت كارلو الدولية
2 دقائق

نشر الجيش الروسي الاثنين 5 تشرين الثاني/نوفمبر 2018 فرقاطة جديدة مزودة بصواريخ "كاليبر" كروز طويلة المدى في البحر المتوسط بعد بضعة أشهر على قيام موسكو بتعزيز قواتها البحرية المتمركزة في سوريا.

إعلان

وقالت وزارة الدفاع الروسية في بيان إن "فرقاطة الأميرال ماكاروف التابعة لأسطول البحر الأسود غادرت قاعدة سيفاستوبول في القرم (...) وستقوم بالعمل جنباص إلى جنب مع القوة البحرية الدائمة للأسطول الروسي في المتوسط".

وسبق للبحرية الروسية أن استخدمت صواريخ "كاليبر" كروز من الفرقاطات والغواصات المتمركزة في البحر المتوسط ضد أهداف للجهاديين في سوريا ودعماً لعمليات قوات النظام السوري العسكرية.

وكان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين قد قال في أيار/مايو الماضي إن السفن العسكرية الروسية المزودة بهذا النوع من الصواريخ ستكون في وضع الاستعداد الدائم في البحر المتوسط ​​لمواجهة ما قال إنه "تهديد إرهابي" في سوريا.

ونشرت روسيا عدة سفن حربية في المتوسط خلال صيف 2018 بينها سفن الأدميرال غريغوروفيتش والأدميرال إسن وفرقاطات "بيتليفي" إلى جانب سفينة الهبوط نيكولاي فينتشنكوف وطرّاد فيشني فولوتشيك المزود بالصواريخ، كما تم نشر غواصتين.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.