تخطي إلى المحتوى الرئيسي
فرنسا

كارثة مرسيليا: تسجيل ستة قتلى ومخاوف من انهيار مبان إضافية

رويترز

عثر يوم الأربعاء على جثة سادسة لرجل بين أنقاض المباني الثلاثة التي انهارت الإثنين في وسط مرسيليا في جنوب شرق فرنسا، فيما منعت السلطات الدخول إلى مبان مجاورة خشية انهيارها أيضا.

إعلان

وكان قد عثر على ثلاث جثث لرجال آخرين وامرأتين بين الأنقاض منذ صباح الثلاثاء. وتم التعرف إلى هوية ثلاثة أشخاص من بين الضحايا الست على أنهم من قاطني أحد المباني المنهارة، بحسب ما أكد مدعي عام الجمهورية كزافييه تارابو لوكالة فرانس برس.

وتتلاشى تدريجا الآمال بالعثور على ناجين بعد مرور أكثر من 48 ساعة على انهيار أول مبنيين قرب حي الميناء القديم السياحي حيث قال وزير الداخلية الفرنسي كريستوف كاستانير مساء الإثنين أنه ثمة "حظوظا قليلة في العثور على جيوب حياة" بين الأنقاض.

وتخشى فرق الإغاثة أيضا أن تمدد هذه المأساة إلى مبان متداعية أخرى في هذا الحي الشعبي "حيث تستند العمارات الواحدة على الأخرى" بحسب تصريح أدلى به أحد عناصر الإغاثة في مرسيليا لوكالة فرانس برس..

ومن جهة أخرى، بيّن تقرير سُلم للحكومة في 2015 أن النقص في معايير السلامة في بعض أبنية مرسيليا، ثاني كبرى المدن الفرنسية، يهدّد صحة وسلامة حوالي مئة ألف نسمة.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.