تخطي إلى المحتوى الرئيسي
أخبار العالم

منظمات غير حكومية تندد بتفشّي المناجم غير الشرعية في الأمازون

فليكر (CIAT)

نددت منظمات غير حكومية في تقرير نشرته الاثنين بالتنقيب عن الذهب في غابات الأمازون متحدثة عن وجود 2300 منجم غير قانوني في ستة بلدان ولاسيما البرازيل وفنزويلا، تضرّ البيئة وحياة السكان الأصليين.

إعلان

وقالت بيتو ريكاردو منسّق شبكة المعلومات الاجتماعية البيئية عن الأمازون إن "التنقيب غير القانوني عن الذهب في الأمازون، ولاسيما في أراضي قبائل السكان الأصليين وفي المناطق المحمية ارتفع بشكل كبير جدا في السنوات الماضية، مدفوعة بارتفاع ثمن الذهب".

وأحصت الشبكة وجود 2312 منجما غير قانوني في 245 منطقة في فنزويلا والبرازيل وبوليفيا وكولومبيا والإكوادور والبيرو. وقال ريكاردو "التنقيب غير القانوني ينتشر مثل المرض، وهو يدمّر الغابات ويلوّث الانهار ويهدّد حياة بعض قبائل السكان الأصليين" ولاسيما بسبب استخدام الزئبق الذي يلقى في الأنهار.

ومن بين ورشات التنقيب 37 في محميات للسكان الأصليين، منها 18 في البرازيل. ويتخوف خبراء من أن يزداد الوضع سوءا في البرازيل خصوصا التي لا يؤمن رئيسها الجديد اليميني المتطرّف جايير بولسونارو بوجود احترار مناخي، وهو هدد بالانسحاب من اتفاقية باريس حول المناخ في حال المسّ بسيادة بلده، وخصوصا في ما يتعلق بترسيم حدود أراضي السكان الأصليين حيث يمنع النشاط المنجمي.

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن