تخطي إلى المحتوى الرئيسي
أخبار العالم

أردوغان: تسجيلات قضية خاشقجي "مروعة" وصدمت ضابطا في المخابرات السعودية

الرئيس التركي رجب طيب إردوغان/رويترز

نقلت وسائل إعلام تركية يوم الثلاثاء عن الرئيس رجب طيب أردوغان قوله إن التسجيلات التي أطلعت بلاده حلفاء غربيين عليها فيما يتعلق بمقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي ”مروعة“ وأصابت ضابطا في المخابرات السعودية بالصدمة عند الاستماع إليها.

إعلان

وقُتل خاشقجي الذي كان ينتقد ولي العهد السعودي والحاكم الفعلي للبلاد الأمير محمد بن سلمان داخل قنصلية المملكة في اسطنبول قبل ستة أسابيع في عملية يقول أردوغان إنها تمت بأوامر من ”أعلى مستويات“ الحكومة السعودية.

وأبلغ أردوغان الصحفيين على متن طائرته في طريق العودة من زيارة لفرنسا مطلع الأسبوع بأنه بحث مقتل خاشقجي مع زعماء الولايات المتحدة وفرنسا وألمانيا خلال عشاء في باريس.

وقال ”قمنا بتشغيل التسجيلات المتعلقة بهذا القتل لكل من أرادها منا. لم تخف مخابراتنا أي شيء. قمنا بتشغيلها لكل من أرادها بما في ذلك السعوديون والولايات المتحدة وفرنسا وكندا وألمانيا وبريطانيا“.

وأضاف ”التسجيلات مروعة بحق. وعندما استمع ضابط المخابرات السعودي إلى التسجيلات أصيب بصدمة لدرجة أنه قال: لا بد أن هذا الشخص تعاطى الهيروين، لا يفعل هذا إلا شخص تعاطى الهيروين“.

وأثار قتل خاشقجي غضبا عالميا لكن دون تحرك ملموس يذكر من قبل القوى الكبرى ضد السعودية أكبر مصدر للنفط في العالم والداعم لخطط واشنطن لاحتواء النفوذ الإيراني في الشرق الأوسط.

وقال أردوغان إن من الواضح أن القتل كان مدبرا وأن الأمر صدر من أعلى مستوى للسلطات السعودية لكنه لا يعتقد أن للأمر علاقة بالعاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز الذي قال إنه يكن له ”احتراما لا حدود له“.

وأضاف ”يقول ولي العهد: سأوضح الأمر وسأفعل ما هو ضروري. ونحن ننتظر بفارغ الصبر“ مشيرا إلى أن الجناة من بين 18 مشتبها بهم محتجزين في السعودية.

وتابع ”لا بد من الكشف عمن أعطاهم الأمر بالقتل“.

وأفادت صحيفة صباح التركية الموالية للحكومة يوم الثلاثاء بأن حقائب الفريق السعودي الذي أرسل إلى اسطنبول وقت عملية خاشقجي احتوت على حقن ومقصات كبيرة وأدوات تدبيس وأجهزة اتصال لاسلكي وأدوات للصعق بالكهرباء وجهاز تشويش.

ونشرت الصحيفة صورا بأشعة إكس للحقائب التقطت أثناء مرور السعوديين عبر إجراءات التفتيش في المطار قبل مغادرتهم. ولم يتسن لرويترز التحقق من تقرير صباح.

ولم يقدم أردوغان تفاصيل محتويات الشرائط لكن مصدرين على دراية بالأمر قالا لرويترز إن تركيا لديها عدة تسجيلات صوتية.

وقال المصدران إن التسجيلات تشمل عملية القتل نفسها ومحادثات قبلها كشفت تركيا عنها فيما بعد. وأدى ذلك إلى استخلاص أنقرة من البداية أن القتل كان مدبرا رغم نفي السعودية في بادئ الأمر أي علم لها أو دور.

وقال النائب العام السعودي سعود المعجب إن قتل خاشقجي كان مدبرا وقال مسؤول سعودي آخر إن الأمير محمد لم يكن على علم بالعملية على وجه التحديد.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.