تخطي إلى المحتوى الرئيسي
أخبار العالم

إسبانيا تهدد بعرقلة البريكست بسبب جبل طارق

جبل طارق ( أرشيف)
نص : مونت كارلو الدولية | مونت كارلو الدولية / أ ف ب
2 دقائق

طالب وزير الدولة الإسباني للشؤون الأوروبية لويس ماركو أغيريانو يوم الجمعة 23 نوفمبر 2018 من لندن بتعهّد "خطي" في ملف جبل طارق قبل القمة الأوروبية المقرر عقدها الأحد للمصادقة على اتفاق ينظم خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.

إعلان

وهددت إسبانيا بعرقلة المصادقة على الاتفاق الذي ينظّم انفصال المملكة المتحدة عن التكتل في حال لم تعترف بريطانيا "خطيا" بحق النقض الإسباني في قضية تحديد العلاقة المستقبلية بين الاتحاد الأوروبي والجيب البريطاني المتوسطي.

وقال الوزير الإسباني "لقد طالبنا بأن ينشر البريطانيون هذا النص قبل انعقاد المجلس الأوروبي يوم الأحد 25 نوفمبر 2018".

ولدى سؤاله عن مشاركة رئيس الوزراء الإسباني بدرو سانشيز في القمة الطارئة، رد الوزير الإسباني "سيحسم قراره عندما يصدر الإعلان البريطاني مكتوبا".

وتريد إسبانيا الاحتفاظ بما تعتبره حقها في التفاوض الثنائي مع بريطانيا حول مصير جبل طارق، ما يعطيها عمليا حق النقض في هذه القضية.

وكرر سانشيز تهديده بعرقلة الاتفاق حول بريكست إذا لم يتضمن بشكل واضح منح مدريد حق الاعتراض في المفاوضات المقبلة حول جبل طارق، الجيب البريطاني الواقع جنوب إسبانيا والذي تطالب مدريد بالسيادة عليه، وذلك في أعقاب محادثة هاتفية مع رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي.

وكتب سانشيز على تويتر "مواقفنا ما زالت متباعدة جدا. حكومتي ستدافع عن مصالح إسبانيا. وإذا لم يحصل تغيير سنستخدم حقنا في تعطيل بريكست".

ومن لندن ردّت متحدّثة باسم ماي بالقول "لا نية لدينا لإعادة فتح ملف اتفاق الخروج لكننا سنبحث مع حكومتي جبل طارق ومدريد علاقتنا المستقبلية".

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.