تخطي إلى المحتوى الرئيسي
الشرق الأوسط

إتصال هاتفي بين وزيري دفاع روسيا وتركيا بشأن الوضع في ادلب

أرشيف

أعلنت وزارة الدفاع التركية الأحد 25 تشرين الثاني – نوفمبر 2018 أن وزير الدفاع التركي خلوصي أكار تحادث هاتفيا مع نظيره الروسي سيرغي شويغو بشأن الوضع في محافظة إدلب شمال غرب سوريا التي شهدت تصعيدا عسكريا خلال الأيام القليلة الماضية.

إعلان

ويأتي هذا الإتصال في أعقاب توترات عسكرية على الارض تمثلت بشن الطيران الروسي غارات عدة على مواقع لفصائل معارضة قرب حلب، إثر تعرض هذه المدينة لقصف بقنابل كلور، حسب ما يؤكد النظام السوري.

وجاء في بيان صادر عن وزارة الدفاع التركية أن أكار وشويغو "تبادلا الآراء بشأن الاستفزازات الأخيرة التي لا هدف منها سوى الإضرار باتفاق سوتشي".

وكانت تركيا وروسيا توصلتا الى إتفاق في سوتشي في السابع عشر من أيلول/سبتمبر جنب منطقة ادلب هجوما لقوات النظام، وتضمن قيام منطقة منزوعة السلاح الثقيل للفصل بين مناطق سيطرة النظام ومناطق سيطرة الفصائل المعارضة والجهادية.

وكان من المقرر أن يتم تنفيذ كل بنود الاتفاق في منتصف تشرين الاول/اكتوبر الماضي، لكن التنفيذ لم يكن كاملا ولا تزال هذه المناطق تشهد مواجهات عسكرية.

وقتل السبت سبعة مدنيين على الاقل بينهم خمسة اطفال نتيجة قصف النظام لمنطقة داخل المنطقة المنزوعة السلاح.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.