تخطي إلى المحتوى الرئيسي
أخبار العالم

الشرطة الهندية ترغم "محطم قلوب النساء" على النزول من طائرة بسبب كلمة "إرهابي"

فليكر (Andrew Thomas)

قامت الشرطة الهندية الاثنين 26 تشرين الثاني/نوفمبر 2018 بإنزال أحد ركاب طائرة كانت تستعد للانطلاق من مدينة كالكوتا إلى بومباي والتحقيق معه بعد أن أقدم على نشر صورة له على "سناب شات" أرفقها بكلمة "إرهابي".

إعلان

وقالت الشرطة المحلية في بيان إنها استجوبت الراكب ويدعى يوجيديثانت بودار ويبلغ 21 من عمره لمدة عشر ساعات تقريباً قبل أن تطلق سراحه دون محاكمة.

وتم إخراج الشاب من الطائرة التابعة لشركة "جت ايرويز" قبل إقلاعها بعد أن قام راكب يجلس خلفه بتبليغ طاقمها بعد أن رآه يرسل من هاتفه صورة تظهر نصف وجه مغطى بمنديل. وكانت العبارة التي أرفقها بالصورة تقول "إرهابي على متن الطائرة، أحطم قلوب النساء".

وقال اففارو رافيندراناث المسؤول في شرطة كالكوتا "أجرينا معه مقابلة شاملة ولم نعثر على أي صلة تربطه بالحركات الإرهابية". وأضاف أن الرسالة كانت موجهة لأصدقائه فقط وليس لها أي نية تهديد أو إيذاء.

من جانبها اعتبرت شركة الطيران في بيان أن "الطائرة تمكنت من الإقلاع إلى وجهتها بجدول زمني جديد بعد انتهاء التحقيق المطلوب".

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن