تخطي إلى المحتوى الرئيسي
رياضة

أرسنال يتعرض لضربة قاسية بفقدانه قلب دفاعه روب هولدينغ

روب هولدينغ خلال مباراة فريقه أرسنال مع مانشستر يونايتد (تويتر)

تعرض أرسنال الإنكليزي لضربة قاسية لأنه سيفتقد قلب دفاعه روب هولدينغ حتى نهاية الموسم نتيجة تمزق في الرباط الصليبي الأمامي لركبته اليسرى، وذلك بحسب ما أعلن عنه يوم الجمعة 7 ديسمبر 2018 النادي اللندني.

إعلان

وتعرض ابن الثانية والعشرين عاما للإصابة في المباراة التي جمعت فريقه بغريمه مانشستر يونايتد (2-2) يوم الأربعاء 5 ديسمبر الجاري في الدوري الممتاز، وخرج في الشوط الأول بعد احتكاك بمهاجم "الشياطين الحمر" ماركوس راشفورد.

وقال أرسنال في موقعه الرسمي "بإمكاننا التأكيد بأن روب هولدينغ يعاني من تمزق في الرباط الصليبي الخارجي لركبته اليسرى. سيخضع روب لعملية جراحية في الأيام القليلة المقبلة"، كاشفا "يتوقع أن تمتد عملية التعافي بين ستة وتسعة أشهر".

وتابع "جميع من في النادي سيعملون الآن بقدر الإمكان من أجل الحرص على عودة روب الى أرضية الملعب في أسرع وقت ممكن".

وبإصابة هولدينغ، لم يعد في تصرف المدرب الإسباني أوناي إيمري سوى قلبي دفاع هما اليوناني سقراطيس باباستاثوبولوس والألماني شكودران مصطفي في ظل إصابة اليوناني الآخر قنسطانطينوس مافروبانوس والفرنسي لوران كوسييلني الذي اقترب من العودة إلى الفريق.

وسيؤثر ذلك على استراتيجية إيمري الذي لعب بثلاثة لاعبين في قلب الدفاع خلال المباريات الثلاث الأخيرة في الدوري ضد بورنموث وتوتنهام ومانشستر يونايتد، لكن إصابة هولدينغ ستجبره على اللعب بتشكيلة تقليدية من أربعة مدافعين (1-3-2-4)، أو قد يحتكم إلى السويسري شتيفان ليختشتاينر كقلب دفاع على الجهة اليمنى، كما فعل في المباراة الأخيرة ضد يونايتد.

ويحتل أرسنال المركز الخامس بفارق 10 نقاط عن مانشستر سيتي حامل اللقب والمتصدر، وهو لم يذق طعم الهزيمة في 20 مباراة متتالية ضمن جميع المسابقات قبل استضافته السبت لهادرسفيلد في المرحلة السادسة عشرة.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.