تخطي إلى المحتوى الرئيسي
أخبار العالم

السفير السعودي في لندن يعبر عن قلقه إزاء اختفاء خاشقجي

محمد بن نواف - (تيليغراف)
نص : مونت كارلو الدولية | مونت كارلو الدولية / أ ف ب
3 دقائق

عبر السفير السعودي في لندن محمد بن نواف الجمعة 12 تشرين الأول - أكتوبر 2018 عن قلقه إزاء اختفاء الصحافي جمال خاشقجي الذي تُتهم الرياض بالوقوف وراءه، قائلا في مقابلة مع هيئة الإذاعة البريطانية "بي بي سي"، إنه "من المبكر" التعليق على القضية.

إعلان

وفُقد أثر خاشقجي، كاتب مقالات رأي سعودي في صحيفة "واشنطن بوست" وناقد لبلاده، منذ الثاني من تشرين الأول - أكتوبر، بعد دخوله القنصلية السعودية في اسطنبول لإتمام أوراق تتعلق بزواجه المقبل من تركية.

وتؤكد السلطات التركية أن خاشقجي لم يغادر القنصلية. وقال مسؤولون أتراك أنه قُتل في القنصلية، وهي معلومات نفتها الرياض نهاية الاسبوع الماضي.

وقال محمد بن نواف "نحن قلقون حول مواطننا جمال"، مشيرا الى أن "هناك تحقيقا جاريا، ومن المبكر أن أعلّق قبل الاطلاع على النتائج النهائية للتحقيق".

وأضاف أن السعودية "ترغب بمعرفة ما حصل" لخاشقجي، معربا عن أمله في أن يقدم التحقيق الأجوبة "قريبا".

وتضغط واشنطن وأنقرة على الرياض لتقديم توضيحات حول مصير الصحافي السعودي.

وحذر وزير الخارجية البريطاني جيريمي هانت السلطات السعودية من "تداعيات خطيرة" عليها في حال ثبتت مسؤوليتها عن اختفاء خاشقجي.

وأعلن الملياردير البريطاني ريتشارد برانسون أنه سيجمد مشاريع عدة مع السعودية، وحث الرياض على كشف ما حصل مع خاشقجي.

وقال برانسون في بيان صدر الخميس على موقع مجموعته "فيرجن" "إذا كان ما ذكر عن اختفاء الصحافي جمال خاشقجي صحيحا، فهذا سيغير بشكل جذري كل مشاريع الغربيين للقيام بأعمال مع الحكومة السعودية".

وأضاف أنه طلب من السلطات السعودية "مزيدا من المعلومات وتوضيحا لموقفهم" من القضية.

وفي الانتظار، أعلن أنه سيعلق "مشاركته في مشروعين سياحيين. كما ستعلق فيرجن محادثاتها مع صندوق الاستثمار السيادي (السعودي) حول استثمار محتمل في شركتي فيرجن غالاكتيك وفيرجن أوربيت الفضائيتين".

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.