تخطي إلى المحتوى الرئيسي
الشرق الأوسط

حكم نهائي جديد بالسجن 10 سنوات لمرشد "الإخوان المسلمين" في مصر

محمد بديع
محمد بديع أرشيف

أصدرت محكمة مصرية حكما نهائيا جديدا، يوم الأحد 23 ديسمبر / كانون الأول، بالسجن عشر سنوات على محمد بديع المرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين المحظورة في قضية تتصل بأحداث عنف جرت في محافظة بني سويف جنوب مصر، وبهذا الحكم، يصل مجموع الأحكام النهائية التي صدرت في حق بديع الى 85 عاما، وفقا لمحاميه عبد المنعم عبد المقصود، ولا يزال المرشد يحاكم في عدد من القضايا بينها محاكمات عسكرية.

إعلان

وكانت محكمة جنايات بني سويف قضت في ايلول/سبتمبر 2017 بالسجن المؤبد لبديع و15 آخرين من قادة الجماعة، كما قضت بالسجن 15 عاما على 77 متهما في القضية التي ضمت 94 متهما، مثل منهم 39 شخصا بينهم المرشد.

ولكن محكمة النقض خفّفت الحكم من السجن المؤبد (25 عاما) إلى عشر سنوات، كما صدرت أحكام أخرى بحق 38 آخرين بالسجن لمدة 3 أعوام بدلا من 15 عاما، في القضية نفسها.

وواجه المتهمون اتهامات بإشعال النيران عمدًا في قسم شرطة ومحكمة ومقر شهر عقاري في بني سويف يوم 14 آب/أغسطس 2013 تزامنا مع فض قوات الأمن اعتصام الاسلاميين بميدان رابعة العدوية في القاهرة والذي أسفر عن مقتل مئات من أنصار الرئيس الاسلامي السابق محمد مرسي.

وبعد الإطاحة بمرسي في تموز/يوليو 2013، شنت السلطات المصرية حملة قمع واسعة قتل فيها مئات من أنصاره وجرى توقيف آلاف خضعوا لمحاكمات جماعية وسريعة صدرت فيها أحكام عديدة بالإعدام والمؤبد، ألغت محكمة النقض عشرات منها خلال الأعوام الاربعة الماضية.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.