تخطي إلى المحتوى الرئيسي
فرنسا

ماكرون: تمويل تدابير معالجة أزمة "السترات الصفراء" لن يؤثر على موازنة الجيوش الفرنسية

أ ف ب

أكد الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون الأحد أنه "لن يكون هناك أي تقليص في نفقات الدفاع والقوات المسلحة" لتمويل التدابير التي أعلنتها الحكومة بهدف معالجة أزمة "السترات الصفراء" المستمرة منذ أكثر من شهر.

إعلان

وكان البرلمان الفرنسي قد صادق الجمعة على مشروع قانون ينص على مجموعة تدابير طارئة بينها إعفاء من الضرائب على ساعات العمل الإضافية وامكانية أن تدفع الشركات مكافأة استثنائية معفاة من الضرائب للموظفين الذي يتقاضون حتى 3600 يورو.

وكانت الحكومة قد ألغت الضريبة في وقت سابق وقالت أن لا زيادة في أسعار الوقود او الكهرباء خلال فصل الشتاء بعد أسابيع من الاحتجاجات كل سبت في كل أنحاء البلاد تخلل بعضها أعمال عنف. كما أعلن ماكرون مزيدا من التنازلات، من بينها زيادة 100 يورو لخمسة ملايين يتقاضون الحد الأدنى من الأجر وإلغاء ضريبة مقررة على رواتب المتقاعدين.

ورغم أن من المتوقع أن تكلف هذه التدابير ميزانية الدولة مليارات الدولارات فإن ماكرون أكد أنه لن يكون هناك تأثير على ميزانية الدفاع وتمويل الجيوش وذلك خلال مؤتمر صحفي في تشاد حيث يزور قوة "برخان" الفرنسية العاملة هناك.

وكانت فرنسا قد أقرت عام 2018 ميزانية دفاعية بلغت 34.2 مليار دولار أمريكي وتسعى إلى أن تصل الميزانية إلى نسبة 2% من إجمالي الناتج المحلي الفرنسي.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.