تخطي إلى المحتوى الرئيسي
أخبار العالم

البابا فرنسيس: العالم متصل بالكامل لكن تقطع الأواصر يزداد

البابا فرنسيس
البابا فرنسيس رويترز

في أولى رسائله في العام الجديد، تحسر البابا فرنسيس يوم الثلاثاء 1 كانون الثاني – ديسمبر 2019 على زوال الاتحاد من العالم وحذر من السعي وراء ربح مادي لا يفيد إلا قلة قليلة.

إعلان

وفي قداس العام الجديد في كاتدرائية القديس بطرس قال البابا "كم من تشتت وانزواء حولنا. العالم متصل بالكامل، ومع هذا يبدو تقطع الأواصر في تزايد".

وأشاد البابا في عظته بعظمة الأمومة وقال إن العالم الذي يتطلع للمستقبل وهو غافل عن "نظرة الأم" عالم قصير النظر.

وأضاف "قد تزيد أرباحه كثيرا، لكنه لن يرى بعد ذلك الآخرين أطفالا. سيجني مالا، لكن ليس للجميع. سنسكن كلنا في نفس البيت، لكن ليس كأخوة وأخوات".

وتجيء كلمة العام الجديد بعد عام عاصف بالنسبة للبابا الذي واجهت كنيسته سيلا من الفضائح الجنسية عبر العالم لم يتمكن مرارا من احتوائه.

وبرزت حدة الأزمة أمس الاثنين عندما استقال المتحدث باسم الفاتيكان ونائبته فجأة عقب اختلافات حول استراتيجية الاتصالات.

ولم يشر البابا فرنسيس لما أثاره ذلك من جلبة، لكنه دعا الكاثوليك للتشبث بالكنيسة قائلا "الاتحاد أثمن من الفرقة".

وحذر أيضا من أن الكنيسة تخاطر بأن تصبح "متحفا جميلا من الماضي" إذا فقد الناس الشعور "بروعة العقيدة".

 

 

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن