تخطي إلى المحتوى الرئيسي
أخبار العالم

ثمانية اشخاص أمضوا رأس السنة عالقين في الجو في مدينة فرنسية

نص : مونت كارلو الدولية | أ ف ب
1 دقائق

أمضى ثمانية أشخاص جزءا كبيرا من ليلة رأس السنة وهم عالقون في الجو في مدينة ملاه في مدينة رين في شمال غرب فرنسا.

إعلان

وقال انطوان (23 عاما) وهو يلف ببطانية طوارئ حول جسمه فجر الثلاثاء "بدا الوقت طويلا والجو باردا والوضع مخيفا. ظننت أننا لن نخرج أحياء. خلف ذلك صدمة كبيرة".

وقد وضعت فرق الاغاثة حدا لمعانتهم التي استمرت تسع ساعات في مدينة رين في منطقة بريتانييه.

وقد صعد خمسة مراهقين وانطوان وبالغان آخران إلى ذراع معدنية طولها 52 مترا مسماة "بومبر ماكس" لجولة يطلون من خلالها على وسط المدينة كان يفترض أن تستمر دقائق معدودة.

وقالت بياتريس والدة لونا البالغة 13 عاما "شاهدنا شرارات وسمعنا صوت حديد قوي وفكرنا بالأسوأ".

وقال صاحب مدينة الملاهي ألكسندر قينيل "تعطلت قطعة جديدة وأوقفت عمل العجلة. إنها مشكلة فنية لم يسبق أن حصلت"

وأكد "لحسن الحط لم يكن الاشخاص العالقون بخطر. المشكلة الوحيدة كانت في إنزالهم".

وحاولت فرقة الإطفاء مرات عدة إنزالهم إلا أن سلالهم كانت قصيرة.

وأرسلت مروحية إلى المكان وتمكنت من انتشال أول شخص قبيل منتصف الليل.

وبعد ذلك استخدمت حبال على مدى ساعات للمساعدة في إخراج الآخرين.

وفي ساعات الفجر الأولى وقع شجار بين عائلات العالقين والعالمين في المكان. وقد أطلق غاز مسيل للدموع من دون معرفة الطرف الذي استعان به.

وقد أنزل الشخص الأخير إلى الأرض عند الساعة السادسة بالتوقيت المحلي (الخامس ت غ).

وقال نيكولا البالغ 47 عاما "في السنة المقبلة سأبقى في منزلي".

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.