تخطي إلى المحتوى الرئيسي
فرنسا

محاكمة أسقف مدينة ليون في إطار فضيحة الاستغلال الجنسي للأطفال في الكنيسة

رويترز

تبدأ يوم الاثنين 7 يناير / كانون الثاني محاكمة أسقف الكنيسة الكاثوليكية في مدينة ليون الفرنسية الكاردينال فيليب باربارين بتهمة عدم اتخاذ الإجراءات اللازمة في قضية اتهام الأب برنار بريينات بالاعتداء الجنسي على أطفال.

إعلان

وانفجرت فضيحة الاستغلال الجنسي للأطفال داخل الكنيسة الكاثوليكية، قبل 4 أعوام، عندما تم توجيه الاتهام للأب برنار بريينات باعتداءات جنسية على أطفال كان يشرف عليهم في إطار حركة الكشافة، قبل 25 عاما، وقد اعترف بريينات بجرائمه أمام سلطات الكنيسة وتم توقيفه عن مهامه الدينية، قبل توجيه السلطات القضائية الاتهام له عام 2016 ومن المنتظر ان تعقد محاكمته خلال العام الجاري.

وقررت العدالة تقديم الكاردينال باربارين للمحاكمة، باعتبار أنه كان على علم بما يرتكبه الأب برنار بريينات في الثمانيات وأوائل التسعينات، وتقاعس عن إبلاغ العدالة، ويحاكم، إلى جانب أسقف ليون، 5 آخرين من مسئولي الأبرشية.

أسقف ليون الذي يواجه، في حال إدانته، عقوبة يمكن أن تصل إلى السجن لمدة ثلاث سنوات، وغرامات تصل إلى حوالي 50 ألف دولار، أكد في حديث لصحيفة لوموند في أغسطس 2017، إنه لم يخفِ أبداً من أية إدعاءات ضد بريينات، لكنه أقر بأوجه القصور في تعامله معها.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.