تخطي إلى المحتوى الرئيسي
الشرق الأوسط

زعيم حزب العمل الإسرائيلي زار أبو ظبي سراً والتقى مسؤولين إماراتيين كباراً

أ ف ب

زار زعيم حزب العمل الإسرائيلي آفي غباي مدينة أبو ظبي سراً في شهر كانون الأول/ديسمبر 2018 وناقش مواضيع إقليمية مختلفة مع ثلاثة مسؤولين إماراتيين كبار، بحسب تقرير نقلته القناة العاشرة الإسرائيلية مساء الاثنين.

إعلان

وقالت القناة إن المسؤولين الثلاثة الذين قابلهم غباي هم وزراء أو مسؤولون رفيعو المستوى وناقش معهم قضايا الصراع الإسرائيلي الفلسطيني وخطة السلام الأمريكية ومبادرة السلام العربية وما تعتبره إسرائيل تهديداً إقليمياً تشكله إيران بالإضافة إلى الوضع السياسي في إسرائيل.

وتابع التقرير إن زيارة غباي استغرقت ثلاثة أيام رافقه خلالها الصحفي الإسرائيلي السابق هنريك سيمرمان الذي يحاول حيازة مقعد في قائمة حزب العمل للانتخابات التشريعية الإسرائيلية المقبلة في 9 نيسان/أبريل 2019.

وقال التقرير إن الزيارة التي تمت في الفترة من 2 إلى 4 كانون الأول/ديسمبر نُسِقَت عبر مواطن مغربي لديه علاقات مع مسؤولين إماراتيين كبار وقد سبق له ترتيب اجتماعات أخرى جمعت غباي مع مسؤولين عرب كبار.

ودائماً بحسب التقرير الإسرائيلي، فقد سافر غباي إلى أبو ظبي على متن رحلة تجارية عبر العاصمة الأردنية عمان واجتمع حين عودته إلى إسرائيل بيوسي كوهين رئيس الموساد الإسرائيلي لإعلامه بمضمون اجتماعاته هناك. بينما رفض مكتب زعيم حزب العمل التعليق على التقرير.

نهاية تشرين الأول/أكتوبر 2018، زارت وزيرة الثقافة الإسرائيلية ميري ريغيف أبو ظبي لحضور بطولة الجودو وقامت بجولة في مسجد الشيخ زايد في المدينة. بعد ذلك بيومين، زار وزير الاتصالات أيوب قرا دبي حيث شارك في مؤتمر دولي للاتصالات.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.