تخطي إلى المحتوى الرئيسي
رياضة

بطولة كأس آسيا: قطر تسحق كوريا الشمالية 6 - 0

رويترز

سجل المعز علي رباعية لافتة وقاد قطر الى دور الـ16 من بطولة كأس آسيا 2019 لكرة القدم بفوزها الساحق كوريا الشمالية 6-صفر الأحد 13 كانون الثاني – يناير 2019 على استاد خليفة بن زايد في العين ضمن الجولة الثانية من منافسات المجموعة الخامسة.

إعلان

وهذه هي النتيجة الأعلى في النسخة الحالية من البطولة القارية.

وبات المنتخب القطري ثامن المتأهلين الى الدور التالي بعد الإمارات (المجموعة الأولى)، الأردن (الثانية)، الصين وكوريا الجنوبية (الثالثة)، إيران والعراق (الرابعة)، والسعودية (الخامسة).

وسجل المعز علي "سوبر هاتريك" للعنابي (9 و11 و55 و60) رافعا رصيده الى 5 أهداف في صدارة ترتيب الهدافين، وبوعلام خوخي (43) وعبد الكريم حسن (68).

ورفعت قطر رصيدها الى 6 نقاط في صدارة المجموعة بفارق الأهداف عن السعودية، وباتت مباراة العنابي ضد "الصقور الخضر" في الجولة الثالثة الأخيرة في 17 كانون الثاني/يناير في أبو ظبي، حاسمة لتحديد بطل المجموعة.

وسبق لقطر أن هزمت لبنان 2-صفر في الجولة الأولى، فيما تغلبت السعودية على كوريا الشمالية 4-صفر افتتاحا ولبنان 2-صفر السبت.

وخاضت قطر مواجهة الاحد على غرار المباراة الأولى في العين في غياب تام للجماهير ووسائل الإعلام القطرية، بسبب الأزمة الدبلوماسية الخليجية.

فقد قطعت الرياض وأبوظبي والمنامة، إضافة الى القاهرة، علاقاتها مع الدوحة في حزيران/يونيو 2017 على خلفية اتهامها الأخيرة بدعم التنظيمات المتطرفة، وهو ما تنفيه قطر.

بدأت المباراة وسط رغبة قطرية في الحسم المبكر ومحاولات كورية لمباغتة الخصم.

وما هي الا دقائق حتى بدأ المهرجان القطري من بطولة لاعب وسط فريق السد أكرم عفيف (22 عاما) المعار من فياريال الاسباني، والذي مرر كرة من الجهة اليسرى الى المعز علي (23 عاما) هيأها لنفسه وسددها سهلة في مرمى الحارس ميونغ-غوك ري (9).

قطر، التي يبقى افضل انجاز لها في البطولة بلوغ ربع النهائي (2000 و2011)، اكملت هيمنتها وعاد المعز علي ليوقع على الهدف الثاني بلعبة فنية بالكعب اثر تمريرة من حسن الهيدوس (11).

وانتظر المنتخب الكوري الشمالي الذي يشارك للمرة الخامسة في النهائيات وهو حل رابعا في 1980 وودع باكرا في 1992 و2011 و2015، حتى الدقيقة 32 ليشكل خطورة واضحة على مرمى الخصم إثر ضربة ركنية تطاول لها كوانغ-ريونغ باك بالرأس الا انها لم تجد الى الشباك سبيلا.

واستمرت صحوة كوريا الشمالية التي عجز فريقها عن تحقيق أي فوز في آخر 13 مباراة في البطولة، الى ان خرقها هدف قطري ثالث حمل توقيع بوعلام خوخي، إثر عرضية متقنة من المتألق عفيف ارتقى لها الاول برأسه وأودعها المرمى الخالي من حارسه (43).

دخل "العنابي" الشوط الثاني وظهر جليا بأن مدربه الإسباني فليكس سانشيز آثر توجيه تعليمات بالاستمرار على نهج الشوط الاول، لجهة الضغط والاستحواذ واستغلال المساحات لدى الخصم.

ولا شك في ان معدل اعمار منتخب قطر (25 عاما)، وهو الاصغر بين المنتخبات الـ24 المشاركة، ساهم في استكمال تفوق المنتخب الخليجي الذي سجل الهدف الرابع عبر المعز علي، اثر تمريرة أخرى من عفيف الذي خاض فترتي إعارة مع سبورتينغ خيخون الإسباني وأويبن البلجيكي (55).

وكاد بارك يقلص الفارق لفريق المدرب كيم يونغ جون، إثر تسديدة أنقذها الحارس سعد الشيب (57)، قبل ان يوقع المعز علي على الـ"سوبر هاتريك" اثر تمريرة من عفيف مجددا (60).

وتحول المعز علي من هداف الى صانع للألعاب بعدما مرر الكرة الى عبدالكريم حسن الذي اخترق منطقة الجزاء وغالط الحارس بتسديدة استقرت في شباكه (68).

وسعى منتخب قطر الذي سبق لمدربه سانشيز ان قاد هذه المجموعة من اللاعبين في كأس آسيا تحت 19 سنة قبل أن يشرف على منتخب تحت 23 عاما، الى التهدئة حتى صافرة النهاية.

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن