تخطي إلى المحتوى الرئيسي
أخبار العالم

تيريزا ماي تنجو من تصويت البرلمان البريطاني سحب الثقة من حكومتها

رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي بعد فوزها في مجلس العموم البريطاني ( رويترز)

فازت حكومة رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي بالثقة بعد تصويت في البرلمان مساء الأربعاء 16 يناير 2019 جاء بعد رفض النواب اتفاق البريكست يوم الثلاثاء 15 يناير 2019 بأغلبية ساحقة.

إعلان

وكان زعيم حزب العمال المعارض جيريمي كوربن دعا إلى التصويت بحجب الثقة عن الحكومة بعد الهزيمة القاسية التي منيت بها ماي في التصويت على اتفاق الخروج من الاتحاد الأوروبي، إلا أن حزبها التف حولها وفازت حكومتها بالثقة بأغلبية 325 صوتا مقابل 306 أصوات، ما أدى إلى تفادي إجراء انتخابات عامة جديدة.

وقالت ماي للنواب عقب التصويت في مجلس العموم "هذا المجلس وضع ثقته في هذه الحكومة".

وأضافت "أنا مستعدة للعمل مع أي عضو من أعضاء هذا المجلس لتنفيذ البريكست وضمان احتفاظ هذا المجلس بثقة الشعب البريطاني".

وأضافت "سأواصل العمل لتحقيق الوعد القوي الذي قطعناه لشعب هذه البلاد بتنفيذ نتائج الاستفتاء والخروج من الاتحاد الأوروبي .. وأعتقد أن هذا واجب كل عضو في هذه المجلس وعلينا مسؤولية تحديد الطريق الذي يمكن أن يحصل على دعم المجلس".

كما دعت زعماء المعارضة للقائها لإجراء محادثات حول بريكست على الفور وابتداء من الأربعاء.

وقالت "أود أن أدعوا قادة الأحزاب البرلمانية إلى الالتقاء معي كل على انفراد. وأود أن أبدأ هذه الاجتماعات الليلة".

وأكدت أن "الحكومة تعقد هذه الاجتماعات بروح بناءة، وأدعو الجميع أن يفعلوا الشيء ذاته .. ولكن علينا إيجاد حلول قابلة للتفاوض، والحصول على دعم كاف في هذا المجلس".

 

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن