تخطي إلى المحتوى الرئيسي
الشرق الأوسط

في مؤشر جديد للتقارب: ولي العهد السعودي يبدي دعما كاملا لأمن العراق

(رويترز)

أعرب ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان يوم الخميس 24 يناير 2019 عن تأييده الكامل لأمن العراق في اتصال هاتفي مع رئيس الوزراء عادل عبد المهدي.

إعلان

وكان البلدان على خلاف منذ الغزو العراقي للكويت في عام 1990. والاتصال الهاتفي أحدث مؤشر على محاولات لتحسين العلاقات بدأت بإعادة فتح السفارة السعودية في بغداد عام 2016.

وقال بيان لمكتب رئيس الوزراء "عبر سموه... عن تأييد المملكة العربية السعودية الكامل للعراق ودعمها لأمنه وازدهاره الدائمين".

وتقارب السعودية مع العراق جزء من جهد مشترك مع الولايات المتحدة لكبح نفوذ إيران الإقليمي المتزايد، بينما تسعى بغداد إلى مزايا اقتصادية من تقارب العلاقات مع الرياض.

وقال البيان إن رئيس الوزراء العراقي "أعرب عن ترحيب العراق بتطور العلاقات بين البلدين والشعبين الشقيقين".

وفي أكتوبر تشرين الأول 2017، أي قبل شهرين من إعلان العراق النصر على تنظيم الدولة الإسلامية، أسس البلدان مجلس التنسيق السعودي العراقي للمساعدة في إعادة بناء مناطق مدمرة استعادتها بغداد من المتشددين.

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن