تخطي إلى المحتوى الرئيسي
أوروبا

إصابة أحد قادة "السترات الصفراء" ببنادق الكرات الوامضة "في العين"

فيسبوك

أصيب جيروم رودريغيس، أحد القادة المعروفين لحركة "السترات الصفراء" في فرنسا بجروح بالغة في العين يوم السبت 26 كانون الثاني-يناير 2019 في باريس بنيران بنادق الكرات الوامضة كما أكد الأحد محاميه فيليب دو فول لقناة "بي أف أم تي في".

إعلان

وقال المحامي "لدينا عناصر مادية تفيد باستخدام بنادق الكرات الوامضة" مؤكدا أنه "يرفض" تماما فرضية الإصابة بشظية قنبلة لإبعاد المتظاهرين".

وقال رودريغيس من المستشفى لقناة "أل سي إي"، "حدثت الأمور بسرعة. ألقيت قنبلة باتجاهي وأصبت برصاصة. تعرضت لهجوم مزدوج. قنبلة في الساق والرصاصة".

وأصيب عندما كان قبالة قوات الأمن يصور مباشرة على حسابه على فيسبوك وصول متظاهري "السترات الصفراء" الى ساحة باستيل وسط باريس بعد ظهر السبت.

وتأتي إصابته وسط جدل حول خطورة هذه الأسلحة التي أفقدت متظاهرين عديدين إحدى عينيهم.

وقالت وزارة الداخلية إن عناصر الأمن الذين يحملون هذا السلاح جهزوا للمرة الأولى السبت ب"كاميرات مارة" لضمان "الشفافية" أثناء استخدامها.

وقال المحامي لقناة "بي أف أم تي في"، "لم يكن هناك كاميرات ولا تحذيرات. هذا يعد عدم احترام للأخلاقيات والقواعد المعتمدة".

والرصاصة التي عثر عليها شهود "ستوضع في تصرف الشرطة" لإلقاء الضوء على ظروف الحادث.

واوضح المحامي أن موكله "نقل إلى المستشفى من قبل فرق الإطفاء حيث وضع في غيبوبة إصطناعية". وأضاف "أنه تحت وقع الصدمة. سيحمل هذه الإعاقة طوال حياته. إنها مأساة له ولأسرته".

وذكر أن شكوى رفعت "إلى دائرة الشرطة في ساعة متأخرة السبت".

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن