تخطي إلى المحتوى الرئيسي
الشرق الأوسط

مبعوث الأمم المتحدة إلى اليمن: 7 أسرى من الحوثيين نُقلوا من الرياض إلى صنعاء

سجين سعودي أطلق الحوثيون سراحه (رويترز)

أعلن مبعوث الأمم المتحدة إلى اليمن مارتن غريفيث الأربعاء 30 يناير/كانون الثاني 2019 أن التحالف بقيادة السعودية أفرج عن سبعة أسرى من الحوثيين، قام الصليب الأحمر بنقلهم من الرياض إلى صنعاء.

إعلان

وكتب مكتب غريفيث في تغريدة على تويتر "يرحب المبعوث الخاص بقيام التحالف الذي تقوده السعودية بإطلاق سراح سبعة أسرى من أنصار الله. وقام الصليب الأحمر اليوم بنقل الأسرى المفرج عنهم من الرياض إلى صنعاء". وأكد غريفيث أنه "متشجع للغاية بتلك الروح الإيجابية التي يبديها الطرفان، ويأمل في أن يعطي ذلك دفعة للتنفيذ السريع لاتفاق تبادل الأسرى والمعتقلين".

ويأتي إطلاق سراح الأسرى غداة إطلاق المتمردين الحوثيين سراح أول أسير لديهم، تطبيقا لاتفاق بهذا الشأن تم التوصل إليه في السويد في كانون الاول/ديسمبر الماضي.

وأكدت اللجنة الدولية للصليب الأحمر التي أشرفت على العملية، أن جنديا سعوديا مريضا نقل من صنعاء الى الرياض. وبثت اللجنة الدولية شريط فيديو يظهر رجلا على نقالة وهو ينقل إلى طائرة تابعة للصليب الأحمر.

ويدعى الجندي السعودي موسى العواجي، بحسب ما أعلنت شبكة تلفزيون "المسيرة" التابعة للحوثيين، موضحة " أن إطلاق سراحه تم من دون أي مقابل كمبادرة إنسانية". وفي ختام هذه المحادثات وافق الطرفان على تبادل 15 ألف أسير، وسلموا لوائح بأسماء هؤلاء إلى وسيط الأمم المتحدة.

كما وافقا أيضا على اتفاق لوقف إطلاق النار دخل حيز التنفيذ في الثامن عشر من كانون الاول/ديسمبر في مدينة الحديدة، مع أن معارك متفرقة لا تزال تدور فيها. وكان من المفترض أن تجري عملية إعادة انتشار للقوات فيها في السابع من كانون الثاني/يناير الحالي، إلا أن ذلك لم يتم.

وأوقع النزاع في اليمن نحو عشرة آلاف قتيل منذ بدء التدخل العسكري لقوات لتحالف العربي في آذار/مارس 2015 دعما للحكومة، بحسب منظمة الصحة العالمية. إلا أن مجموعات مدافعة عن حقوق الانسان تؤكد أن عدد القتلى الفعلي قد يكون خمسة أضعاف.

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن