تخطي إلى المحتوى الرئيسي
الشرق الأوسط

الجمهورية الإسلامية الإيرانية تمنع الكلاب في الأماكن العامة والسيارات

أ ف ب
نص : مونت كارلو الدولية
2 دقائق

أصدرت السلطات الإيرانية أمراً يقضي بمنع تجول الكلاب في الأماكن العامة أو صعودها إلى السيارات ووسائل النقل في العاصمة طهران.

إعلان

وقال حسين رحيمي، رئيس شرطة طهران، في تصريح لوكالة أنباء رسمية تسمى "نادي الصحفيين الشباب" نشر في تشرين الثاني/نوفمبر 2018 إن "وجود الكلاب في الأماكن العامة يسبب الذعر والقلق بين الناس". وأضاف أن الشرطة المحلية حصلت على إذن من القضاء بمواجهة مالكي الكلاب الذين يمشون مع حيواناتهم الأليفة في الفضاء العمومي متوعداً بالتعامل "بقسوة" معهم.

وتابع رحيمي أن الكلاب ستحظر أيضاً من ركوب السيارات مشدداً على أن "الشرطة ستواجه بشكل جدي أصحاب الكلاب الذين يسمحون بركوبها سياراتهم الخاصة".

ويأتي هذا الإعلان نتيجة جهود طويلة وإجراءات دعمها رجال الدين والمسؤولون الحكوميون لمنع الكلاب في الجمهورية الإسلامية، رغم الانتشار الواسع لهذه الظاهرة خاصة بين أفراد الطبقة الوسطى الإيرانية.

ففي عام 2010، أصدر رجل الدين الإيراني آية الله مكارم شيرازي فتوى تقول بأن الكلاب "غير نظيفة" وإنه لا يجب الاحتفاظ بها كحيوانات أليفة. ونقلت صحيفة "جاوان ديلي" الإيرانية عن شيرازي قوله إن "مصادقة الكلاب تقليد أعمى للغرب. هناك الكثير من الناس في الغرب يحبون كلابهم أكثر من زوجاتهم وأطفالهم".

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.