تخطي إلى المحتوى الرئيسي
الشرق الأوسط

البشير يسخر من استخدام وسائل التواصل الاجتماعي: "واتساب وفيسبوك لا تغيّر رؤوساء"

رويترز

سخر الرئيس السوداني عمر البشير الخميس من استخدام معارضيه لوسائل التواصل الاجتماعي لحشد المحتجين ضد حكمه المستمر منذ ثلاثة عقود وقال إن الحكومات والرؤساء لا يمكن تغييرهم عبر واتساب وفيسبوك.

إعلان

ودأب منظمو الاحتجاجات المناهضة للحكومة والتي هزت السودان لأسابيع، على استخدام وسائل التواصل الاجتماعي مثل فيسبوك وواتساب وتويتر لحشد المتظاهرين. وقال البشير أمام المئات من مناصريه في تجمع بثه التلفزيون في مدينة كسلا شرق البلاد "الحكومات والرؤساء لا يتم تغييرهم عبر الواتساب والفيسبوك وإنما عبر الانتخابات".

وأضاف "لا بد من إرضاء جماهيرنا وخاصة الشباب وهم مركز اهتمامنا لنؤمن ليهم مستقبلهم والمشاركة عبر الجلوس والحوار معهم". ووثق النشطاء الاحتجاجات التي اندلعت في 19 كانون الأول/ديسمبر من خلال نشر الكثير من صور الاشتباكات بين المتظاهرين وقوات الأمن على مواقع التواصل الاجتماعي.

ويقود التظاهرات تجمع المهنيين السودانيين الذي يصدر بشكل منتظم إعلانات على الانترنت للتظاهرات المقبلة باستخدام وسائل التواصل الاجتماعي. وأكد مسؤولون حكوميون على أن 30 شخصاً قتلوا في أعمال عنف بين الشرطة والمتظاهرين. في حين تحدثت المنظمات الحقوقية عن 40 قتيلاً. وانطلقت التظاهرات أساساً للاحتجاج على رفع سعر الخبز ثلاثة أضعاف، لكنها تحولت إلى تظاهرات للمطالبة بإنهاء حكم البشير ونظمت في مختلف أنحاء البلاد.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.