تخطي إلى المحتوى الرئيسي
الشرق الأوسط

السعودية: جلسة جديدة لمحاكمة سلمان العودة حسب محاميه الفرنسيين

الداعية السعودي المعارض الشيخ سلمان العودة-ويكيبيديا

أعلن المحامون الفرنسيون للداعية السعودي المعارض الشيخ سلمان العودة يوم السبت 02 فبراير-شباط 2019، أن جلسة جديدة من محاكمة موكلهم ستعقد الأحد، وأعربوا عن تخوفهم من أن يحكم عليه بالموت "بسبب تغريدة" كتبها عن الأزمة بين الرياض والدوحة.

إعلان

وقال المحامي فرنسوا زيمراي، أحد المحامين الثلاثة الذين يدافعون عن الشيخ العودة "لا نعرف السبب وراء الدعوة لعقد هذه الجلسة. يمنع على المحامين السعوديين الإتصال مع الخارج".

وتابع المحامي الفرنسي "قد تكون جلسة عادية، كما قد تكون جلسة نطق بالحكم النهائي"، موضحا أن موكله "يمكن أن يحكم عليه بالموت" لأنه نشر في ايلول/سبتمبر 2017 تغريدة على حسابه على تويتر يشيد فيها باحتمال إنهاء الازمة بين الرياض والدوحة.

وكان مدع عام سعودي طلب الاعدام للشيخ العودة منذ بدء محاكمته مطلع ايلول/سبتمبر الماضي، بحسب ما نقلت صحيفة عكاظ الحكومية السعودية، التي أوضحت أيضا أن 37 تهمة وجهت اليه.

والشيخ العودة واحد من نحو 20 شخصا اعتقلوا في ايلول/سبتمبر 2017 لدى بدء حملة قمع ضد المعارضين في المملكة.

وأصدر محامو العودة بيانا في باريس جاء فيه "إن محاكمة سلمان العودة ليست عملا معزولا، بل تندرج في اطار سياسة اضطهاد قضائي تقوم بها السلطات السعودية ضد مثقفين يمارسون حقهم في حرية التعبير والرأي".

واعلن المحامون الثلاثة، مارك بونان وفرنسا زيمراي وجيسيكا فينيل، أنهم اتصلوا بالعديد من المقررين الخاصين في الامم المتحدة "لكي يطالبوا علنا السلطات السعودية بإطلاق سراح سلمان العودة على الفور".

وكانت السعودية قطعت مع حلفائها العلاقات الدبلوماسية مع قطر في حزيران/يونيو 2017 بعد اتهام الدوحة بدعم المتطرفين الاسلاميين، الامر الذي تنفيه الدوحة.

وتقول عائلة سلمان العودة إن السلطات طلبت منه مع معارضين آخرين، تقديم دعم علني للرياض في نزاعها مع الدوحة الأمر الذي رفضه.

وأفاد ناشطون سعوديون أن خالد، شقيق سلمان العودة، اعتقل ايضا بعدما كشف خبر اعتقال شقيقه.
 

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن